أخبار الصباح

أخبار الصباح

> فاجعة
قضى ثلاثة عمال اختناقا، أمس (الاثنين)، بمحطة لمعالجة المياه العادمة تابعة لشركة “ليدك” ببوسكورة ضواحي البيضاء. وأكد مصدر من الجماعة الخبر، مؤكدا أن المحطة توجد بالمدينة الخضراء، حيث كان العمال، التابعون لشركة للمناولة، يقومون بعمليات صيانة وتنظيف، قبل أن يباغتهم الموت، بسبب الاختناق. وحضرت السلطات فورا إلى المكان، وفتح تحقيق، في حين نقل الضحايا إلى مستودع الأموات بمقبرة الرحمة.
(ي. س)

> اعتداء
أكدت المنظمة المغربية لموظفي الجماعات الترابية خبر الاعتداء الجسدي العنيف الذي تعرض له، نهاية الأسبوع، تقني بجماعة السعيدات بإقليم شيشاوة من قبل النائب الأول للرئيس. وقالت المنظمة إن الاعتداء بالضرب والجرح وقع بمكتب رئيس المجلس، ما تسبب للمعتدى عليه في رضوض بالغة نقل إثرها للمستعجلات. ودعا موظفون بالجماعة وزارة الداخلية إلى التدخل للحد من الاعتداءات المتكررة ضد زملائهم، لأسباب انتخابية محضة، مؤكدين أن هذا الأسلوب يمس حرمة الإدارة ويؤشر لمزيد من الاحتقان المهني.
(ي. س)
> أستاذ
استدعت الشرطة القضائية بورزازات، أخيرا، أستاذا يدرس مستوى السادس ابتدائي، بعد شكاية وجهها جندي يعمل بالمدينة نفسها، اتهمه فيها بتعنيف ابنته بواسطة أنبوب مطاطي، وسبب لها زرقة في مختلف أنحاء جسمها. وينتظر أن تحسم النيابة العامة لدى المحكمة الابتدائية في مصير الأستاذ في اليومين المقبلين. وأوردت مصادر متطابقة أن الأستاذ معروف باستعمال العنف في حق الصغار.
(م. ص)
> حوار
فتحت مديرية الضرائب قناة للتفاوض مع أرباب المصحات الخاصة، على ضوء تداعيات تصريحات الكاتب العام لوزارة الاقتصاد والمالية الذي اتهم عددا من الأطباء بالتملص الضريبي واستعمال شيكات الضمان و”النوار”. وأكدت النقابة الوطنية الديمقراطية للمالية خبر انطلاق الحوار بين الطرفين لإيجاد تسوية للملفات العالقة، مؤكدة أنها قررت تأجيل وقفتها الاحتجاجية/ التضامنية مع زهير الشرفي، التي كانت مقررة اليوم (الثلاثاء)، إلى حين ظهور معطيات جديدة.
(ي. س)
> القنيطرة
أنصفت ابتدائية القنيطرة عبد القادر حماني، المهاجر المغربي الذي انفردت “الصباح” بنشر تفاصيل قصته، المتمثلة في قتله وهو حي يرزق، والاستيلاء على عقاره بطريق المهدية، وبيعه للغير. وقضت المحكمة، أخيرا، بقبول إبطال الإراثة المزورة، وعقد البيع المنجز من قبل الموثق بالتشطيب عليهما، وأمر المحافظ بتسجيل مقتضيات الحكم على الرسم العقاري، وإصدار حكم غيابي على “س. و” الذي هو موضوع مذكرة بحث.
(ع. ك)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق