fbpx
الرياضة

ارتفاع وتيرة الأشغال بـ “دونور”

الناصري يؤكد أن الوداد مستعد للعب في أي ملعب والترجي يتجسس

بعث ارتفاع وتيرة الأشغال بمحيط ملعب محمد الخامس أملا في نفوس جماهير الوداد الرياضي، بافتتاح الملعب قبل موعد ذهاب نهائي عصبة الأبطال، الذي يجمع فريقها بالترجي التونسي، في 24 ماي الجاري.

وعاينت «الصباح” أفواجا من جماهير الوداد تقوم بزيارة للفضاء، للوقوف على مدى سير الأشغال التي تحول دون افتتاح الملعب في هذه المرحلة.
وتضغط جماهير الوداد عبر المواقع الاجتماعية، لاستقبال “دونور» لذهاب نهائي عصبة الأبطال في 24 ماي الجاري.
وأصدر مجلس المدينة بلاغا قبل أسبوعين يؤكد فيه افتتاح الملعب في الأسبوع الأخير من الشهر الجاري، وهو ما تطمح جماهير الوداد لترجمته على أرض الواقع.

وأكد سعيد الناصري أن الوداد مازال لم يحسم في ملعب النهائي، مبرزا في تصريح صحافي أن الفريق أمامه 12 يوما للحسم بشكل نهائي، وتحديد الملعب ل”كاف”.
وكشف الناصري أن الوداد يتمنى إقامة النهائي ب”دونور” للاحتفال في مدينته وبين جماهيره، لكن” تظل السلامة أولوية في مثل هاته المناسبات. تعودنا اللعب بالرباط، واللاعبون لا يواجهون أي صعوبات حين الاستقبال بهذا الفضاء، لذلك ليس هناك أي مشكل بخصوص هذا الموضوع”.

وختم الناصري”سننتظر هذا الأسبوع قبل مراسلة “كاف”، والحسم في الموضوع بشكل نهائي”.
من ناحية ثانية، كشفت تقارير صحافية تونسية أن إدارة الترجي تسعى إلى تفادي السيناريو الذي حصل للصفاقسي أمام نهضة بركان، في نصف نهائي كأس الكنفدرالية.
وقررت إدارة الترجي، إرسال مبعوثين إلى المغرب، للوقوف على كل تفاصيل إقامة بعثة الفريق، التي تخص ملاعب التداريب وفندق الإقامة.
واستنادا إلى المصادر ذاتها، فإن بعثة الترجي إلى البيضاء، تتابع بعض مباريات الوداد، لإعداد تقرير تقني لمعز الشعباني، مدرب الفريق، الذي سيحل بالمغرب في 20 ماي الجاري، أربعة أيام قبل موعد النهائي.

نور الدين الكرف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى