fbpx
حوادث

“تبركيكة” وراء قتل قاصر لسبعيني

اهتز شارع واد الرمان بحي الانبعاث بسلا، ليلة السبت الماضي، على وقع فاجعة، بعدما وجه قاصر من مواليد 2005 طعنات بسكين لشيخ عمره 78 سنة، وأرداه قتيلا قبل وصوله إلى المركز الاستشفائي الإقليمي مولاي عبدالله بالمدينة، وسارعت الشرطة القضائية إلى إيقاف المتورط ليلا، بعدما أفلت بأعجوبة من محاولة قصاص أبناء الهالك منه، وأحيل على فرقة الأحداث بمصلحة الشرطة القضائية بالأمن الإقليمي بالمدينة، التي أودعته مركز المراقبة الخاص بالأحداث لاستكمال الأبحاث معه.

وأوضح مصدر موثوق منه أن القاصر صرح للمحققين أن سبب ارتكابه للجريمة هو إخبار الهالك الذي يكري شقة لوالدته بأنه بات يتناول المخدرات، وأن أمه لامته على ذلك، وهددته بطرده من البيت، فاستل سكينا واعترض الشيخ أثناء عودته من المسجد ووجه له طعنات في بطنه، سببت له نزيفا، وتوفي قبل وصوله إلى المستشفى.

واستنادا إلى المصدر نفسه حجزت عناصر البحث الجنائي الأداة المستعملة في ارتكاب الجريمة، بعدما دلها الموقوف عن مكانها، مشددا طيلة مراحل البحث التمهيدي منذ ليلة السبت الماضي، أن سبب ارتكابه الفعل الجرمي هو إشعار المتوفى لوالدته بإدمانه على المخدرات، في الوقت الذي كان يخفي عليها ذلك.

وأمرت النيابة العامة بإيداع  جثة الهالك رهن مستودع الأموات بالمركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا بالرباط، من أجل إجراء تشريح طبي عليها، واستدعت الضابطة القضائية أفرادا من عائلته للاستماع إليهم في الموضوع، كما أمرت النيابة العامة بالتحقيق مع المتورط بحضور والدته طيلة مراحل البحث التمهيدي، باعتباره قاصرا يبلغ من العمر 14 سنة.

وحسب ما حصلت عليه “الصباح” انقطع القاصر عن الدراسة نهاية السنة الماضية، وبات يرافق أصدقاء مدمنين على تناول المخدرات بحي الانبعاث بالمدينة.

وستحيل فرقة الأحداث على الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالرباط، اليوم (الثلاثاء) الموقوف قصد استنطاقه في جرائم القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، وسيحال على قاضي التحقيق المكلف بقضايا الأحداث لاستنطاقه في الاتهامات المنسوبة إليه، مع وضعه رهن مركز التهذيب والإصلاح بالمركب السجني بسلا.

ع . ل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق