الرياضة

الرجاء يطلب تحكيم الفهري في الاعتراض على المحمدية

الرجاء انهزم في الميدان أمام المحمدية
هدد باللجوء إلى المحكمة الإدارية إذا لم ينصفه المكتب الجامعي والقضية مرشحة للتصعيد

نقل الرجاء الرياضي احتجاجه على قراري لجنتي المصادقة على النتائج والاستئناف بشأن الاعتراض الذي تقدم به أمام شباب المحمدية بخصوص المباراة التي جمعتهما لحساب ثمن نهاية كأس العرش، إلى على الفاسي الفهري، رئيس الجامعة، كمرحلة أولى.
وعلم “الصباح الرياضي” من مصادر مطلعة أن الرجاء طالب في رسالة موجهة إلى رئيس الجامعة، عقد اجتماع طارئ للمكتب الجامعي، لاطلاعه على ما اعتبره خروقات شابت قراري لجنتي المصادقة على النتائج والاستئناف.
ووفق إفادة المصادر ذاتها، فإن الرجاء يتوفر على وثائق تثبت أحقيته في كسب المباراة التي خسرها على الميدان أمام شباب المحمدية بالضربات الترجيحية، معتمدا على المادة 11 من القانوني الأساسي للجمعيات الرياضية والعصب الجهوية وجامعة كرة القدم (المرسوم 443 / 95 / 2 الصادر في 21 يوليوز 1995).  
واستنادا إلى المصادر ذاتها، فإن الرجاء مستعد للذهاب إلى أبعد نقطة في هذا الموضوع، حتى لو تطلب الأمر اللجوء إلى المحكمة الإدارية.
وكانت لجنة المصادقة على النتائج أكدت نتيجة مباراة الرجاء وشباب المحمدية، ورفضت الاعتراض الذي تقدم به الفريق البيضاوي، بشأن عدم أهلية مصطفى الزياتي، بالتوقيع في وثائق الفريق المحمدي، وهو القرار الذي زكته لجنة الاستئناف يوم الجمعة الماضي، وعلى ضوئه واجه شباب المحمدية فريق الفتح الرياضي، بملعب البشير بالمحمدية، لحساب ثمن نهاية كأس العرش موسم 2009 – 2010، وانهزم أمامه بضربات الجزاء الترجيحية، ليغادر بدوره المنافسة.
وكان “الصباح الرياضي” أشار في أعداد سابقة إلى المشاكل التسييرية لشباب المحمدية، الذي عقد جمعا عاما يوم 12 يوليوز الماضي انتهى بانتخاب مصطفى أبو فاضل رئيسا بالإجماع، فإذا بالمنخرطين ينقلبون عليه، بدعوى أنه لم يلتزم بما اتفق عليه في الجمع، واتخذ قرارات انفرادية.
ودعا المنخرطون إلى جمع استثنائي، انتخب الزياتي رئيسا، فطعن فيه أبو فاضل، الذي تمسك بأحقيته في الرئاسة، مستندا إلى عدم احترام المساطر القانونية في الدعوة إلى الجمع الاستثنائي، ومنها إبلاغه بذلك 15 يوما قبل عقده، على أساس أن يحدد هو مكان وزمان الجمع، إضافة إلى غياب ممثلين عن السلطة المحلية والجامعة الوصية، وغياب دواعي عقد الجمع.
ورفضت سلطات المحمدية منح وصل إيداع قانوني للزياتي، لكنه مارس مهام الرئاسة رغم ذلك وتعاقد مع مجموعة من اللاعبين وأعد الفريق لمباريات وفاق تنجداد والرجاء الرياضي في كأس العرش، والراسينغ البيضاوي ومولودية وجدة في البطولة.
نورالدين الكرف

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق