fbpx
حوادث

اعتقالات جديدة في مراكز النداء الوهمية

انضم مركز نداء وهمي بخريبكة إلى قائمة المراكز التي شملتها الأبحاث القضائية، إذ تمكنت الشرطة القضائية بخريبكة زوال أول أمس (الأربعاء)، من إيقاف عدد من المستخدمات به.
وأسفرت الأبحاث التي بوشرت بتنسيق بين الشرطة القضائية بالتنسيق من المصالح المركزية المكلفة بمكافحة الجرائم المرتبطة بالتكنولوجيات الحديثة، عن رصد نشاط هذا المركز الذي يشتبه في استغلاله استقبال مكالمات من الضحايا وتحويلها إلى أرقام دولية، واستنزاف رصيدهم من المكالمات وتكبيد الفاعلين في مجال الاتصالات أعباء مالية بملايين الدراهم، وبناء على ذلك تم إيقاف ثماني مستخدمات بالمركز.
وأسفرت عملية التفتيش عن ضبط مجموعة من الهواتف المرتبطة مباشرة بشبكة الأنترنيت، وأخرى موصولة بخطوط هاتفية أرضية، فضلا عن حواسيب مكتبية وأجهزة توزيع للمكالمات مرتبطة بحواسيب خاصة تحولها لمكالمات دولية.
ومباشرة بعد هذه العملية ارتفع عدد الموقوفين على ذمة التحقيق في تورط مجموعة من مراكز النداء غير المرخصة في سرقة وتحويل وقرصنة المكالمات الهاتفية، إلى 108 اغلبهم من المستخدمين، من المحتمل أن تتم إحالتهم بعد انتهاء مدة الحراسة النظرية على النيابة العامة المختصة.
وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أنه مواصلة للأبحاث التي تجريها مصالح الشرطة القضائية على الصعيد الوطني تمكنت فرقة الشرطة القضائية بخريبكة، من إيقاف ثماني مستخدمات بمركز نداء غير مرخص بخريبكة. وأشار البلاغ إلى أنه تم الاحتفاظ بالموقوفات الثمان تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تجريه فرقة الشرطة القضائية، فيما تتواصل الأبحاث والتحريات بغية رصد الامتدادات الوطنية والدولية لهذه الأنشطة الإجرامية، فضلا عن توقيف باقي المتورطين المفترضين في نشاطها.
وتنضاف عملية الاعتقال التي تمت أول أمس إلى سابقاتها، التي شملت خمسة مراكز نداء بكل من البيضاء ومراكش ومكناس ووجدة وخنيفرة، تعمل على سرقة وقرصنة المكالمات الهاتفية والدعارة وتعمد أسلوبا إجراميا من قبل المشتبه فيهم 100 من مسيرين ومستخدمي مراكز وهمية للنداء، في ربط الاتصال بالضحايا انطلاقا من رقم هاتفي مسجل بالخارج، مع الاقتصار على رنة واحدة لدفع الضحية إلى معاودة الاتصال، إذ يتم تحويله إلى مركز وهمي للنداء، الذي يتولى إطالة مدة المكالمة لاستنزاف رصيده الهاتفي.
كريمة مصلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى