fbpx
حوادث

تبييض الأموال يطيح بجزائري

مصالح الجمارك بمطار المنارة حجزت لديه كميات مهمة من العملة الصعبة

أحال المكتب الوطني لمكافحة الجرائم الاقتصادية التابع للفرقة الوطنية للشرطة القضائية، على وكيل الملك بالرباط، أخيرا، جزائريا في حالة اعتقال بتهمة تبييض الأموال، وتقرر عرضه على قاضي التحقيق بالمحكمة نفسها، بعدما أثبت البحث معه إدخاله كميات مهمة بعملة الأورو دون أن يصرح بها لدى مصالح إدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة، وتبين أنه كان يرغب في اقتناء عقارات بمراكش.
وأوضح مصدر “الصباح” أن الموقوف متعه قاضي التحقيق بالسراح المؤقت، واستنطقه ابتدائيا في انتظار استنطاقه تفصيليا خلال الأسابيع المقبلة، بعدما أظهر بحث الضابطة القضائية أن هناك أدلة تؤكد تورطه في تبييض أموال في عقارات بالمدينة الحمراء، بعد أن تحصل عليها من أنشطة مشبوهة، وحجزت لديه في بداية الأمر حوالي 30 ألف أورو، وضعت رهن تصرف النيابة العامة، تبين أنها غير مصرح بها لدى إدارة الجمارك، كما عجز عن الإدلاء بمصدرها بفرنسا التي قدم منها نحو المدينة الحمراء.
واستنادا إلى المصدر ذاته اشتبه المحققون في انتماء الموقوف إلى شبكة دولية لتهريب المخدرات، ما دفعهم إلى فتح تحقيق معه، من أجل معرفة مصدر الثروات التي جلبها للمدينة الحمراء قصد الاستثمار فيها، وأثارت تحركاته ارتيابا لدى الأجهزة الأمنية، إذ حجزت لديه عناصر الجمارك والضرائب غير المباشرة كميات مهمة من العملة الصعبة دون مروره عبر مكاتب الجمارك للتصريح بها، وفقا للقوانين المعمول بها. وبعدما تبين من خلال التحقيق التمهيدي أن هناك عناصر جرمية في جناية تبييض الأموال أحيل على وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بالعاصمة الإدارية للمملكة، وبعدما استنطقه في التهمة المنسوبة إليه، أنكرها جملة وتفصيلا، مشيرا إلى أنه أعجب بالفرص الاستثمارية التي يقدمها المغرب إلى الأجانب بمراكش، وأنه فكر في نقل أمواله إليها قصد الاستثمار فيها، ليقرر عرضه على قاضي التحقيق بابتدائية المدينة، الذي متعه بالسراح المؤقت.
عبد الحليم لعريبي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى