fbpx
حوادث

النصب على مصري بالبيضاء

وقع مصري مقيم بفرنسا، ضحية نصب من قبل امرأة بالبيضاء، أوهمته أنها على علاقة وطيدة بمسؤولين قضائيين وأمنيين بالبيضاء، وتسلمت منه مبالغ مالية مهمة، من أجل تسوية ملف له معروض أمام القضاء.
وحسب مصادر “الصباح” فإن الشرطة القضائية للفداء مرس السلطان، استمعت للضحية بتعليمات من النيابة العامة، وتخلفت المتهمة عن الحضور إلى مقر الشرطة، بعد إشعارها هاتفيا بذلك، قبل أن تغلق هاتفها المحمول.
وانتقلت فرقة للشرطة إلى عنوان المتهمة المدون في بطاقة تعريفها الوطنية بمنطقة سيدي معروف، فتبين أنه يخص محلا تجاريا، ليتقرر إصدار مذكرة بحث وطنية في حقها، تبين أنها الثانية بعد مذكرة صادرة من قبل الفرقة الأمنية نفسها.
وتعود تفاصيل القضية عندما نشب نزاع بين المصري وزوجته المغربية بفرنسا، وحل بالجديدة لمراجعة القضاء المغربي من أجل فسخ عقد هبة شقة منحها لزوجته، فاقترحت عليه جارة له بفرنسا لقاء المتهمة، مؤكدة له أن لها يد طولى في القضاء والأمن، وأنها ستساعده على استصدار حكم لصالحه في ظرف قياسي.
وحسب شكاية المصري، فإن المتهمة ادعت أنها كلفت محاميا بهيأة البيضاء من أجل الدفاع عن حقوقه، وطلبت منه تسليمها مبالغ مالية مهمة لتسديد أتعابه ومصاريف المساطر القضائية في هذا الشأن.
وظل الضحية يرسل للمتهمة مبالغ بالعملة الصعبة عبر وكالة لتحويل الأموال، وصلت قيمتها إلى أزيد من ثلاثة ملايين، نفقات لقضيته أمام القضاء، كما سلمها بشكل مباشر، هدايا ومبالغ مالية تصل قيمتها إلى ملايين.
وظل المصري يترقب صدور حكم بإلغاء الهبة من المحكمة المختصة لمدة طويلة، فحل بالمغرب، ولما توجه إلى المحكمة فوجئ بعدم وجود أي مسطرة باسمه، ولما زار المحامي بمكتبه أشعره أن المتهمة لم تسلمه أي وثائق تخص ملفه، الذي سيعرض على القضاء، ولم يتوصل بأي مبلغ مالي تسبيقا عن أتعابه، وسلمه إشهادا يقر فيه بهذا الأمر.
وأدرك المصري انه وقع ضحية نصب، فاتصل بالمتهمة، وواجهها بتصريحات المحامي، فهددته بالنيل منه وأنها قادرة على إلحاق الأذى به وبأفراد أسرته بفرنسا، وأنها ستستغل علاقتها مع مسؤولين كبار بمحكمة الاستئناف بالبيضاء والمحكمة الزجرية للانتقام منه في حال تقدم بشكاية ضدها، ووضع تسجيل التهديدات في قرص مدمج، أحيل على النيابة العامة، مع محضر تفريغه، الذي أشرف عليه مفوض قضائي.
مصطفى لطفي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى