اذاعة وتلفزيون

فلة تتراجع عن خلافة بوتفليقة

واصلت الفنانة فلة الجزائرية، في الآونة الأخيرة، إعلان دعمها الكامل للحراك الشعبي والجيش الجزائري، بعد الجدل الذي أثارته بحديثها عن الترشح لخلافة عبد العزيز بوتفليقة.
وتراجعت فلة الجزائرية عن الترشح لرئاسة الجزائر، بعد التطورات الأخيرة، وقالت في فيديو نشرته في حسابها على «أنستغرام»: «الأهبل من يظن أو يفبرك دعايات أني أترشح في أي ميدان سياسي فهو عبيط… الجزائر ليها رجالها وعز الرجال».
كما نشرت فلة عبر صفحتها على تطبيق «انستغرام» صورة جديدة كتبت عليها قائلة: «أنا مواطنة فنانة معارضة ضد الظلم والطغيان. ولا نية لي غير في ميداني الثقافي مع الحراك الشعبي مع الأحرار إلى الموت من أجل أن تحيى جزائر التغيير والفرج».
ويأتي هذا التصريح بعد نشرها لمقطع فيديو على موقع «يوتيوب»، أعلنت خلاله ترشحها لانتخابات الرئاسة في الجزائر، وتحدثت خلاله عن ترشحها للرئاسة، وقالت: «أنا مواطنة جزائرية لو اخترتموني وصوتوا لانتخابي رئيسة للجمهورية بالتأكيد سيكون مفاجأة كبيرة»، وأكدت أنه من أولويات برنامجها الانتخابي، ملفات المستشفيات والسجون والعنوسة». كما نشرت، في وقت سابق، صورة لها وعلقت عليها انتقادا جاء فيه: «ضاعت سنينا تعبنا شقائنا حياتنا.. تجمدت أفكارنا اندفنت إنجازاتنا… ورأس المصائب من نظام فوضوي شتتنا وشردنا وهدم كل ما بنيناه بي تعبنا و شقائنا…حسبنا الله ونعم الوكيل».
وتحرص فلة، منذ انطلاق الحراك الشعبي على نشر التصريحات المشجعة للشباب وللتغيير ومطالبة بالحد من الفوضى والظلم الحاصل في بلادها بكلمات جريئة.
خ. ع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق