fbpx
حوادث

جريمة قتل داخل حمام بسيدي بنور

اهتز دوار لحمينات بسيدي بنور، على وقع جريمة قتل، راح ضحيتها طفل في الثالثة عشرة من العمر، بعد تعرضه لاعتداء بالضرب، من قبل شخص في عقده الثالث داخل حمام.

وعلمت “الصباح” أن الضحية ثم نقله للمستشفى الإقليمي بالجديدة على وجه السرعة، قبل أن يفارق الحياة، بعد إصابته بضربات مختلفة على جسمه.

وكشفت المصادر ذاتها، أن الضحية القاصر كان يستحم داخل حمام شعبي بالدوار، قبل أن يباغته المتهم بضربات قوية أفقدته وعيه، وأرجعت الأسباب التي دفعت المتهم إلى الاعتداء على الطفل إلى خلاف سابق بينهما، حول رعي الغنم في أرض تعود ملكيتها للمتهم، الذي حاصر الضحية في اليوم الموالي داخل الحمام الذي هو في ملكية عمه بالدوار وانهال عليه بالضرب مسببا له مضاعفات داخلية خطيرة عجلت بوفاته، حسب تقرير الطب الشرعي بالجديدة بعد نقله للمستشفى.

وتم إشعار إدارة المستشفى، وعناصر الدرك الملكي التابعة لسرية سيدي بنور، بعد وفاة الضحية، وفور إشعارها بوفاة القاصر بالمستشفى الإقليمي بالجديدة تمت معاينة الجثة، وتم نصب كمين من قبل عناصر المركز القضائي للدرك الملكي، الشيء الذي مكن من اعتقال المتهم، وبعد استنطاقه حاول في البداية إنكار واقعة الاعتداء على الضحية القاصر، قبل أن ينهار أثناء التحقيق معترفا بالمنسوب إليه.

وبحضور ممثل النيابة العامة السبت الماضي، تمت عملية إعادة تمثيل فصول جريمة القتل التي هزت منطقة دكالة، والتي راح ضحيتها طفل في الثالثة عشرة من العمر.

أحمد سكاب (سيدي بنور)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى