fbpx
الرياضة

راقي وجدة أمام الجنايات

أحالت عناصر الشرطة القضائية لولاية الأمن بوجدة المشجع (ع.م) المعروف براقي “ديربي الشرق” على أنظار الوكيل العام بمحكمة الاستئناف للنظر في التهم المنسوب إليه على خلفية أحداث الشغب، التي اندلعت في مباراة مولودية وجدة ونهضة بركان، لحساب الدورة 16 من منافسات البطولة.
وسبق للنيابة العامة أن أصدرت مذكرة بحث في حق المشجع، الذي نزل أرضية الميدان، أصلع الرأس ويرتدي قميصا على هيأة “راقي بركان”، المتابع بتهمة الاتجار في البشر، وذلك لاستفزاز الجمهور البركاني.
ويمثل المشجع المذكور، الذي يتابع بتهمة التحريض على العنف والشغب والتسبب في إضرار النار بالملعب ما نتج عنه تخريب وخسائر وإصابة أمنيين ومشجعين بجروح متفاوتة الخطورة، أمام غرفة الجنايات، إلى جانب 20 موقوفا على خلفية شغب “ديربي” الشرق.
وأودع الموقوفون السجن المحلي بوجدة، بعدما أحيلوا عليه من قبل الوكيل العام للملك، قصد استنطاقهم في التهم المنسوبة إليهم في أحداث الشغب والتخريب.
في المقابل، قرر قاضي التحقيق الإفراج عن 16 حدثا، بعد الإدلاء بشهادات مدرسية وعدم ثبوت تورطهم في أعمال الشغب.
وشهد الملعب الشرفي في وجدة والأحياء المجاورة له أحداث شغب وفوضى وتخريبا خلال المباراة التي جمعت المولودية ونهضة بركان، لحساب مؤجل الدورة 16 من منافسات البطولة، ما أسفر عن إيقاف 49 مشجعا من كلا الفريقين، لاتخاذ المتعين في حقهم وتقديمهم إلى العدالة.
عيسى الكامحي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى