fbpx
اذاعة وتلفزيون

فريق “سوحليفة” ينتظر قرار “الأولى”

لم تحسم بعد في بثها خلال رمضان ونجاح الموسم الأول شجع على تكرار التجربة

علمت “الصباح”، أن “الأولى”، لم تقرر بعد في شأن عرض سلسلة “سوحليفة”، رمضان المقبل. ورغم أن فريق العمل، وضع الخطوط العريضة للسلسلة، التي أثارت جدلا كبيرا السنة الماضية، لم تحدد القناة موقفها من عرضها مرة أخرى، وهل ستكون ضمن شبكة برامجها الرمضانية.

وقال الفكاهي يسار، إن فريق العمل لم يتوصل بعد، بالقرار النهائي لعرض “سوحليفة” خلال رمضان، نافيا، في الوقت ذاته، التفكير في بثها على مواقع التواصل الاجتماعي، باعتبار أن “الأولى” تملك حقوق البث.

وأوضح يسار أنه من الممكن تقديم جزء ثان من السلسلة استطاع فريق العمل، إقناع المستشهرين بدعمها، مشيرا إلى أن النجاح الذي حققته “سوحليفة”، رمضان الماضي، دفع فريق العمل إلى التفكير في إعادة التجربة.

وفي سياق متصل، تعتمد سلسلة “سوحليفة” على ثنائي يتكون من الفكاهي يسار وطفلة تدعى “اسراء” قريبته، اضطرت والدتها إلى الهجرة إلى الخارج، فطلبت من أخيها أن يعتني بها، حتى تتمكن من إتمام سنتها الدراسية في ظروف مواتية وعادية.

وأثارت السلسلة جدلا كبيرا، سيما أن البعض اعتبر انها “صادمة”، بسبب طريقــة تحدث “سوحليفة”، إلا أنها استطاعت أن تحقق أعلى نسب مشاهدة، ومن البرامج التي شدت انتباه المشاهدين.
ووجه بعض المتتبعين انتقادات حادة للمسؤولين عنها، بسبب توظيفها للطفلة بطريقة غير سوية حسب تعبيرها، وتحدثت بطريقة “غير سوية”، وبلغة الشارع، وهو الأمر الذي يؤثر على الأطفال الذين يتابعونها بطريقة سلبية.

يشار إلى أن اغلب صناع الأعمال الرمضانية للسنة الجارية، شرعوا منذ أسابيع في تصوير المشاهد الأولى لأعمالهم، في انتظار تسليمها في الوقت المحدد.

إ. ر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق