الرياضة

لا كرة في “دونور” هذا الموسم

الوداد والرجاء يكملان المنافسات مغتربين ومولاي رشيد قال إن الأشغال ستستمر إلى يونيو

قطعت الشركة المكلفة بإصلاح ملعب محمد الخامس بالبيضاء، الشك باليقين بخصوص موعد افتتاح الملعب، مؤكدة أنه لن يفتح قبل نهاية يونيو.

وقال إدريس مولاي رشيد، مدير شركة البيضاء للتهيئة، صاحبة المشروع، في تصريح ل”الصباح” أمس (الثلاثاء)، إن الأشغال لن تنتهي إلا في نهاية يونيو المقبل، نافيا افتتاح الملعب في مارس أو أبريل المقبلين.

وأضاف مولاي رشيد أن الأشغال مستمرة بشكل عاد في الملعب، الذي سيظهر في حلة جديدة، إذ يخضع لإعادة تهيئة شاملة، سواء من حيث المنشأة الرياضية في حد ذاتها، أو من حيث الفضاء المحيط به.

وبذلك، بات مؤكدا أن الوداد والرجاء سيكملان الموسم الكروي الجاري خارج ملعب محمد الخامس، علما أن الموسم سينتهي في 15 ماي المقبل.

وينتظر أن يستقبل الفريقان البيضاويان مبارياتهما في ملعب الأب جيكو بالنسبة إلى المواجهات العادية، وملعب مولاي عبد الله بالرباط أو ملعب مراكش بالنسبة إلى المباريات الهامة، التي تستقطب جماهير غفيرة، على غرار المواجهات القارية ومباراة الديربي.

وترددت أخبار في الآونة الأخيرة عن افتتاح ملعب محمد الخامس في نهاية مارس أو في الأسبوع الأول من أبريل الموالي، بعد انتهاء الأشغال التي تهم أرضية الميدان والمدرجات والمرافق الداخلية، لكن الموقف الجديد بعثر كل الأوراق.

ورجحت مصادر مطلعة أن يكون لأحداث ملعب وجدة الأربعاء الماضي، والذي افتتح قبل نهاية الأشغال، علاقة بتغير موقف المسؤولين عن إصلاح ملعب محمد الخامس.

وتلقى الوداد والرجاء وعودا بتعويضهما ماليا عن الخسائر التي تكبداها عن الإغلاق الجديد لملعب محمد الخامس، بمنح كل فريق 300 مليون سنتيم، لكنهما طالبا بتعويض أكبر من ذلك.

وإضافة إلى هذا التعويض، سيحصل الفريقان البيضاويان على منحة مالية بقيمة مليار سنتيم تقريبا من المجلس الجماعي.

عبد الإله المتقي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
assabah

مجانى
عرض