fbpx
الرياضة

نهاية التذاكر الورقية بـ “دونور”

الوداد والرجاء يحضران لثورة «البيع الإلكتروني»

علمت «الصباح» من مصادر مطلعة أن الوداد والرجاء، يحضران لثورة في عملية بيع تذاكر المباريات، إذ سيبدأ العمل بنظام التذاكر الإلكترونية مباشرة بعد فتح أبواب ملعب محمد الخامس بالبيضاء نهاية مارس المقبل.

ومن المنتظر أن تعرف المرحلة المقبلة نهاية المشاكل الكبيرة التي يجدها الجمهور في اقتناء التذاكر من الشبابيك بالملعب أو في مكان آخر، وذلك باعتماد التذاكر الإلكترونية، التي سيتم تسويقها عبر المواقع الرسمية للنوادي ومواقع أخرى لتسويق تذاكر المباريات، لتسهيل المهمة على الجماهير.

وعانت الجماهير البيضاوية بسبب الانتظار في طوابير طويلة لاقتناء تذاكر المباريات، خاصة المهمة منها، كما حصل في نهاية عصبة أبطال إفريقيا 2016 ومباريات هامة أخرى، إذ من شأن العملية الجديدة تسهيل مهمة حصولهم على التذاكر بشكل سلس وسريع.

وسيكون على الوداد والرجاء تنظيم العملية، تماما كما تفعل الجامعة الملكية لكرة القدم في بعض مباريات المنتخب الوطني، إذ تطرح عددا مهما من التذاكر على موقعها الرسمي، ويتم سحبها من شبابيك معروفة أو يوم المباراة من أبواب الملعب.

ووصلت الأشغال التي يعرفها ملعب «دونور» إلى مراحلها الأخيرة، ومن المنتظر أن يعيد الملعب افتتاح أبوابه أمام الجماهير البيضاوية في نهاية مارس المقبل، ليتسنى للفريقين البيضاويين إتمام الموسم بين أحضان جماهيرهما.

العقيد درغام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق