fbpx
الرياضة

الحسنية ينتزع الوصافة

الحواصلي: طبقنا تعليمات غاموندي وجاهزون لمباراة الإياب
انتزع حسنية أكادير الوصافة من الرجاء، عندما فاز على أوطوهو الكونغولي بهدفين لواحد أول أمس (السبت) بملعب أكادير، لحساب الجولة الثالثة من مسابقة كأس الكنفدرالفية الإفريقية “كاف”.
وحقق حسنسة أكادير الأهم بفوزه على الفريق الكونغولي، إذ انفرد بالمركز الثاني في المجموعة الأولى برصيد أربع نقاط، من تعادل وفوز وهزيمة، فيما تجمد رصيد أوطوهو الكونغولي في نقطتين، إلى جانب الرجاء، أما نهضة بركان، فانفرد بالصدارة بسبع نقاط.
ورغم غياب أربعة لاعبين أساسيين، بسبب الإصابة وهم جلال الداودي وحكيم باسيين وكريم البركاوي وسفيان بوفتيني، إلا أن الحسنية بسط سيطرته على مجريات المباراة، إذ كان بإمكانه إحراز أكثر من هدفين.
وأثمرت هجومات الفريق الأكاديري بإحراز الهدف الأول بواسطة العميد ياسين الرامي في الدقيقة 50، قبل أن يسجل اللاعب نفسه الهدف الثاني بعد أربعة دقائق.
وفشل المهاجم الصربي ميروسلاف ماركوفيتش وأيوب الملوكي في التسجيل في مناسبات عديدة، قبل أن ينجح الفريق الكونغولي في تقليص النتيجة، بفضل مهاجمه ماتيوس بوتامبا في الدقيقة 87.
وساهم جمهور حسنية أكادير في فوز فريقه من خلال حضوره المكثف، الذي ناهز 10 آلاف متفرج، إضافة إلى تشجيعاته المتواصلة منذ انطلاق المباراة.
ويسافر حسنية أكادير إلى الكونغو الجمعة المقبل عبر طائرة خاصة، على أن يواجه أوطوهو الأحد المقبل في الجولة الرابعة من مسابقة كأس “كاف”، إذ ينتظر أن يستعيد الفريق الأكاديري بعض مصابيه.
وقال عبد الرحمان الحواصلي، حارس حسنية أكادير، إن فوز فريقه سيمنح شحنة إضافية للاعبين لمواجهة المباريات المتبقية بعزيمة ثابتة لانتزاع بطاقة التأهل، مشيرا إلى أن الحسنية ضيع فوزا عريضا رغم قوة المنافس.
وأكد الحواصلي في تصريح لـ”الصباح” أن اللاعبين طبقوا تعليمات المدرب ميغيل غاموندي أمام أوطوهو، الذي خلق متاعب كبيرة لنهضة بركان والرجاء الرياضي، مشيرا إلى أن الحسنية سيحاول العودة بنتيجة إيجابية من الكونغو للحفاظ على حظوظه في التأهل.
عيسى الكامحي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق