fbpx
حوادث

أعلى نسبة من العقوبات التأديبية بطنجة

توقيفات وتنقيلات بالجملة لتحديث وعصرنة مؤسسة الأمن الوطني

شهدت مدينة طنجة، خلال السنوات الأخيرة، حركة غير مسبوقة في صفوف رجال الأمن، نتيجة إجراءات إدارية أو عقوبات تأديبية اتخذت في حق عدد ممن خالفوا القوانين الداخلية أو تورطوا في تجاوزات تسيء إلى الجهاز بالمدينة، إذ في ظرف وجيز اتخذت المديرية العامة للأمن الوطني عدة قرارات تتعلق بالإعفاء أو التوقيف أو التنقيل، وهمت جميع المصالح ومختلف الرتب من حراس الأمن ومفتشي الشرطة إلى الضباط والعمداء وحتى الولاة…
وخلفت هذه الإجراءات التأديبية، التي ما زالت «رحاها» تحصد أسماء تلو أخرى، رجة كبيرة داخل مختلف المصالح الأمنية على


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى