الصباح الثـــــــقافـي

إسبانيا ضيفة معرض الكتاب

ندوة صحافية لكشف التحضيرات النهائية والإعلان عن حفل لتوزيع جوائز ابن بطوطة

أعلنت وزارة الثقافة والاتصال أن إسبانيا ضيفة شرف الدورة 25 للمعرض الدولي للنشر والكتاب، التي ستنظم في الفترة بين ثامن و17 فبراير المقبل بفضاء المعرض الدولي للبيضاء.

ويعقد محمد الأعرج، وزير الثقافة والاتصال، يوم فاتح فبراير المقبل، على الساعة العاشرة والنصف صباحا، بمقر المكتبة الوطنية للمملكة المغربية ندوة صحافية لكشف المعطيات المحورية والإحصائية التي أفرزتها تحضيرات التنظيم، على مستوى تهيئة الفضاء، والعرض الوثائقي، والبرمجة الثقافية، المتعلقة بتنظيم هذه الدورة.

وفي السياق نفسه، أعلنت إدارة المعرض عن عرض مؤلفات الفائزين بجوائز ابن بطوطة لأدب الرحلة ضمن فعاليات المعرض، ويتعلق الأمر بمصريين وسعوديين وأردني وسوداني وثلاثة سوريين، فازوا بالجائزة التي يمنحها “المركز العربي للأدب الجغرافي-ارتياد الآفاق” ويرعاها الشاعر محمد أحمد السويدي، إلى جانب عدد من المشروعات التنويرية الورقية والإلكترونية تحت مظلة “دارة السويدي الثقافية”.

وتوزع جوائز “ابن بطوطة لأدب الرحلة” في احتفالين متعاقبين، يقام الأول في البيضاء وتستضيفه وزارة الثقافة في 10 فبراير خلال معرض الكتاب، والثاني في أبو ظبي في أواخر أبريل المقبل. وترافق الاحتفالين ندوتان حول أدب الرحلة والأعمال الفائزة يشارك فيهما الفائزون وأعضاء لجنة التحكيم إلى جانب نخبة من الدارسين، ومن محاور الندوتين: “الرحلة بين المغرب والمشرق، الرحلة العربية استانبول، والرحلة المعاصرة… اللغة والرؤى والموضوعات”.

ويذكر أن الدورة السابقة من معرض الكتاب سجلت رقما هاما في عدد الزوار وصل إلى 520 ألف زائر، محققة بذلك زيادة بنسبة تصل إلى 50،72 في المائة مقارنة مع السنة السابقة، بشكل يعكس جاذبية المعرض.

وتميزت الدورة الرابعة والعشرون باستضافة جمهورية مصر ضيفة شرف، ممثلة بوفد رسمي وثقافي وفني، وعدد من الكتاب والمبدعين ومندوبي المؤسسات البحثية والأكاديمية.

كما شارك في المعرض أكثر من 700 عارض مباشر وغير مباشر، يمثلون 45 بلدا، قدموا رصيدا وثائقيا تعدى 125.000 عنوان، تمثل نسبة الصادر منها خلال السنوات الثلاث الأخيرة 52 في المائة.

وغطت العناوين المعروضة مختلف الحقول المعرفية، إذ مثل منها حقل الأدب نسبة21 في المائة، يليه كتاب الطفل (16 في المائة)، والعلوم الاجتماعية (15 في المائة)، والديانات (9 في المائة)، والعلوم الحقة والتطبيقية (8 في المائة)، والتاريخ والجغرافيا (7 في المائة)، والفلسفة (6 في المائة)، والاقتصاد والقانــون (6 في المائـة)، واللغات (6 في المائة)، والفنون (2 في المائة)، بالإضافة إلى العموميات (4 في المائة).

خالد العطاوي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
assabah

مجانى
عرض