حوادث

“السورسي” لمدير موقع إلكتروني بالحسيمة

أدانت المحكمة الابتدائية بالحسيمة، مدير موقع إلكتروني جهوي، بـ 4 أشهر حبسا موقوف التنفيذ، وغرامة مالية قدرها 11 مليونا ونصف لفائدة إدارة الجمارك، ومصادرة سيارته المحجوزة، وبراءة باقي المتهمين.

وتوبع المتهم بتهمة حجز بضاعة أجنبية داخل المنطقتين البرية والبحرية لإدارة الجمارك، إثر اعتقاله 26 يونيو 2017 عند سد قضائي بإمزورن رفقة الناشط ( م. ح ) حيث وضعت سيارته قيد الحجز منذ ذلك التاريخ بدعوى تعرضها لشبهة التزوير.

وتعليقا على قرار الحكم، عبر مدير الموقع الالكتروني الجهوي، عن أسفه وخيبة أمله مما تضمنه مضمون الحكم، واعتبره مجحفا وقاسيا في حقه، مؤكدا أن سيارته الموضوعة قيد الحجز غير مزورة، ولم تخضع لأي تغيير أو تزوير، مشيرا إلى أن تقرير الخبرة التقنية المنجزة لسيارته من قبل خبير محلف عن طريق المحكمة يؤكد بالملموس عدم تعرضها للتزوير.

وتطرق تقرير الخبرة إلى التأكيد على أن توفر السيارة على رقمين لسلسلة الصنف في الجهة الأمامية والخلفية سببه راجع إلى أن السيارة من صناعة مغربية، فجميع السيارات من نوع” بوجو” المصنوعة بالمغرب تتوفر على رقمين لسلسلة الصنف. وذيل التقرير المذكور بالإشارة إلى أن أرقام لوحة الصنع هي أصلية لم تتعرض لأي تغيير أو تحريف في أرقامها ومسارها وكذا الأرقام والعلامات في خط مستقيم.

جمال الفكيكي (الحسيمة)

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق