fbpx
حوادث

حجز مخدرات في محطة لحافلات

تمكنت عناصر من الفرقة المحلية للشرطة القضائية التابعة للمنطقة الإقليمية للأمن باليوسفية، صباح الاثنين الماضي، من حجز خمس صفائح من الحشيش بالمحطة الطرقية للمدينة.

ووفق معطيات حصلت عليها “الصباح” فإن العناصر الأمنية توصلت بمعلومات تفيد وجود صفائح الحشيش في علبة كارتونية تم رميها وراء المحطة الطرقية، وبعد الانتقال إلى المكان المحدد تم العثور على الكمية المشار إليها.

وفتحت العناصر الأمنية تحقيقا انتهى بوضع اليد على الشخص الذي قام برمي العلبة وهو مياوم يشتغل “كورتي” في المحطة، ليتم إيقافه ونقله إلى مقر المنطقة الإقليمية للأمن بهدف التحقيق معه، وأثناء الاستماع إليه أكد أن أحد الأشخاص أرسل إليه العلبة المذكورة بهدف إيصالها على متن إحدى الحافلات إلى طانطان، غير أن سائق الحافلة رفض نقلها وتشبث بمعرفة ما يوجد في داخلها أو إرجاعها إلى صاحبها، وأمام هذا الوضع وبعد فتح العلبة التي كانت مغلقة بإتقان تم العثور بداخلها على خمس صفائح من الحشيش، وتم التخلص منها برميها وراء حائط المحطة في منطقة خلاء.

وأثناء التحقيق تم تحديد هوية الشخص الذي أرسل العلبة من منطقة الكنتور، وتم الانتقال إلى محل سكناه، حيث تمكن رجال الأمن من إيقافه واقتياده إلى مقر المنطقة الأمنية للتحقيق معه أيضا، وكشفت التحقيقات الأولية أن الشخص الموقوف الثاني اعتاد اقتناء كميات من الحشيش من منطقة كتامة ودأب على إرسالها عبر حافلات النقل العمومي إلى المدن التي يوزع فيها.

وتم وضع الموقوفين رهن تدابير الحراسة النظرية بأمر من ممثل النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية باليوسفية.
حسن الرفيق (آسفي)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى