اذاعة وتلفزيون

“إم بي سي” تشتري حقوق “ذو فويس”

جانب من ندوة الإعلان عن البرنامج
مراحل اختبارات البرنامج العالمي انطلقت في عدد من البلدان من بينها المغرب

اشترت مجموعة «إم بي سي» الإعلامية، حقوق العرض الحصري للبرنامج العالمي «ذو فويس» بنسخته العربية، في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.
وفي مؤتمر صحافي عقدته المجموعة أخيرا، قال علي جابر، مدير عام قنوات «إم بي سي»، إن البرنامج انضم إلى قائمة البرامج العالمية لاكتشاف المواهب وصقل المهارات التي تعرضها «إم بي سي» حصريا لجمهورها عبر العالم العربي على قنواتها المختلفة ومنصاتها التفاعلية المتعددة، ليصبح في جعبتها اليوم الصيغ العربية الأضخم والأشهر لثلاثة برامج عالمية في مجال اكتشاف المواهب. وأضاف جابر أن «ذو فويس»، ليس فقط برنامجا عالميا رائدا لاكتشاف المواهب الغنائية، بل هو برنامج متخصص في اكتشاف القدرات الغنائية الاستثنائية وصقلها لعدد وافر من المشتركين العرب، شبه المحترفين، ممن يمتلكون فعلا حناجر النجوم وطاقاتهم الصوتية ومؤهلاتهم، ويطمحون للحصول على فرص ثانية في مسارهم، تقودهم إلى الإحتراف والنجومية والشهرة.
وانطلقت مراحل الاختبارات التأهيلية للمشتركين في البرنامج في عدد من البلدان العربية من بينها المغرب والإمارات ومصر والكويت وتونس ولبنان وغيرها…
وجرى خلال المؤتمر توقيع اتفاقية الشراكة ما بين مجموعة «إم بي سي» وشركة «تالبا» العالمية، بصفتها صاحبة حقوق الملكية الفكرية، وشركة «سوني عربية» العالمية باعتبارها الشريك المنتج.
ويتألف البرنامج من ثلاث مراحل هي «الاختبارات العمياء» و»جولة التحدي» و»جولة التحدي الختامية». ويتكون المدربون من مجموعة من المغنين والملحنين والخبراء الموسيقيين المعروفين، إذ يقوم كل مدرب باختيار فريقه الذي يضم عددا من المشتركين، وذلك من خلال «الاختبارات العمياء»، ثم يقوم كل مدرب بعد تشكيل فريقه بتدريب أعضائه والإشراف عليهم. وفي المرحلة الثانية «جولة التحدي»، يدفع كل مدرب عضوين من أعضاء فريقه لتأدية الأغنية نفسها أمام الجمهور، إذ سيتوجب على المدرب اختيار واحد فقط من بينهما للبقاء في البرنامج. وفي المرحلة الأخيرة «جولة التحدي الختامية»، يتنافس من تبقى من المشتركين ضد بعضهم على الهواء مباشرة، حيث سيساعد المشاهدون على اختيار المتأهل منهم. وفي الجولة النهائية، يبقى مشترك واحد في كل فريق، يتنافسان معا على لقب البرنامج.
يشار إلى أن النسخة الأصلية من البرنامج عرضت لأول مرة في هولندا، وحققت أعلى نسب مشاهدة في تاريخ التلفزيون الهولندي. أما لدى عرض البرنامج على شبكة «إن بي سي» بنسخته الأمريكية في الولايات المتحدة، فتربع على قائمة أحدث البرامج الترفيهية لعدة سنوات متتالية. كما حقق البرنامج النتائج نفسها لدى عرضه على شاشة «تي إف 1» في فرنسا، و»بي بي سي» في المملكة المتحدة. وفي أوائل 2012، تم بيع حقوقه الفكرية لأكثر من 45 شبكة تلفزيون حول العالم، وهو يعرض في نحو 140 بلدا ومنطقة.

نورا الفواري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق