الأولى

إيقاف مقنعين بالبيضاء كبلا فرنسيا وزوجته

اقتحما شقة بالطابق الخامس للسرقة وصورا العملية بواسطة هاتف محمول

أحالت الفرقة الجنائية الولائية التابعة لأمن الحي الحسني بالبيضاء، صباح أمس (الخميس) على الوكيل العام متهمين من أجل السرقة الموصوفة عن طريق التسلق وسرقة السيارات واستعمال السلاح الأبيض وتكوين عصابة إجرامية وغيرها من التهم التي حررت في صك الاتهام. وأوضحت مصادر «الصباح» أن الأمر يتعلق بشابين، أحدهما يقطن بحي ليساسفة والثاني يقيم لدى أخته بدوار بوشعيب الوطني في المنطقة نفسها ويتحدر من سيدي مومن. كما ضبطت بحوزتهما مجموعة من المسروقات وقناعان كانا يستعملانهما عند الشروع في تنفيذ الجريمة.
وأوردت المصادر ذاتها أن المتهمين، عمدا في منتصف ليلة خامس ورابع دجنبر الجاري، إلى اقتحام شقة بالطابق الخامس بإقامة النخيل بطريق الجديدة، بعد أن نزلا إليها من سطح العمارة، فوجدا الضحية الفرنسي الجنسية وزوجته التونسية الأصل الفرنسية الجنسية،  داخلها، وكانا يحملان سكينين كبيري الحجم ويضعان قناعين من القماش على وجههما، لا تبدوا منهما إلا العينين.
وأفادت المصادر ذاتها أن المشتبه فيهما كانا ساعة تنفيذ الجريمة يرتديان بذلتين رياضيتين وحذاءين رياضيين، واقتحما غرفة النوم عبر الشرفة، وتحت التهديد بسكينين من الحجم الكبير استوليا على ثلاثة هواتف محمولة، وبطاقة الإقامة الخاصة بالزوج وبطاقة التزويد بالوقود وكاميرا رقمية ومبلغ مالي من العملة الوطنية وآخر من العملة الأجنبية، إضافة إلى مفاتيح الشقة ومفاتيح سيارة من نوع فورد فوكيس في ملك شركة لتأجير السيارات موضوعة تحت تصرف الشركة التي يشتغل بها الزوج.
وعمد المتهمان إلى تكبيل الضحيتين وتصويرهما بالهاتف المحمول، قبل أن يخرجا من الشقة ويستوليا على السيارة سالفة الذكر من المكان الذي كانت موضوعة فيه والذي دلت عليه الضحيتان، ليلوذا بالفرار بواسطتها.   
وأضافت المصادر نفسها أن الضحيتين تمكنا بعد ذلك من التخلص من الحزام الذي كبلا به، قبل أن يتوجها إلى أقرب مركز للشرطة ليبلغا عما تعرضا له. وباشرت فرقة الشرطة القضائية أبحاثها كما تمت معاينة الشقة ورفع البصمات، وبعد ذلك تم الاهتداء إلى هوية أحد المتهمين، إذ تبين أنه يقطن بليساسفة وكان يعمل في محل لغسل السيارات.
وتم إيقافه بطريق الجديدة، وبحوزته هاتف محمول أثناء تفحصه تبين أنه يحمل صورا لعملية تكبيل الضحية الفرنسي وزوجته، وعثر بحوزته على مبلغ مالي من المسروقات.
وتبين أثناء الاستماع إلى المتهم أن شريكه في العملية ابن عمه، يقطن بحي سيدي مومن، ويقيم لدى أخته في منطقة ليساسفة.
وختمت المصادر نفسها أن المتهمين أخفيا السيارة بالقرب من شركة بطريق الجديدة، ودلا على مكانها ليتم استرجاعها لفائدة صاحبها.

المصطفى صفر

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق