أخبار 24/24الرياضة

إعفاء تركي آل الشيخ من هيئة الرياضة السعودية

أعفى العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، وضمن تعديلات واسعة أجراها الخميس، تركي آل الشيخ من رئاسة الهيئة العامة للرياضة السعودية، وعين الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل بدلا منه.

وأفادت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس)، “يعفى معالي الأستاذ تركي بن عبد المحسن آل الشيخ من رئاسة مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة، ويعين صاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن تركي بن فيصل بن عبد العزيز آل سعود رئيسا (…) بمرتبة وزير”.

وعين آل الشيخ رئيسا لمجلس إدارة الهيئة العامة للترفيه.

وعلق آل الشيخ الذي يشغل أيضا منصب مستشار في الديوان الملكي ورئاسة اللجنة الأولمبية ويعد من المقربين من ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، على قرار إعفائه بسلسلة تغريدات عبر حسابه على “تويتر”.

وجاء فيها “ضميري راض كل الرضا، لاني اجتهدت وعملت بجد واخلاص وكنت أضع امام عيني خدمة بلادي وشبابه وفق توجيهات مولاي خادم الحرمين وسيدي ولي العهد، ومهما فعلت فهذا واجبي وليس فضلا مني بل فضل بلادي علي وقادتها الكرام”.

وأضاف “اليوم أغادر الوسط الرياضي، عرفت فيه رجالا ثقات يستطيعون المساهمة في دفع عجلة الرياضة، تشرفت بالعمل معهم، جئت محبا للرياضة واغادرها محبا لها ولجمهورها وفعالياتها وسأظل”.

وتابع “أتمنى التوفيق لأخي وصديقي الأمير عبد العزيز نعم الرجل… كفو وستين… إن أخطأت فصدور اخوان مثلكم تتسع لاخطائي، وإن أصبت فذلك فضل ربي ثم توجيهات قيادتنا وجهد المخلص المقصر”.

من جهته، وجه الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل عبر حسابه على تويتر، شكره للملك سلمان وولي عهده “على الثقة الكريمة التي حظيت بها كرئيس لمجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة وأسأل الله التوفيق والسداد”.

وأضاف “أشكر أخي معالي المستشار تركي آل الشيخ على ما قدمه من عمل متميز في المرحلة الماضية وأتمنى له كل التوفيق (…) سنستمر في مواصلة تقديم واستضافة كل الأحداث والفعاليات الرياضية المتنوعة بجهد وعمل وتميز زملائي مسؤولي ومنسوبي الهيئة والاتحادات والأندية”.

وكان آل الشيخ قد عي ن في منصبه في أيلول/سبتمبر 2017 خلفا لمحمد بن عبد الملك آل الشيخ، وتحول في فترة وجيزة الى أحد كبار النافذين في الرياضة السعودية والعربية، مع سلطة مطلقة على الأندية والاتحادات المحلية، ودور تخطى حدود المملكة مترافق مع سعي لتعزيز حضورها الرياضي لاسيما على الصعيد القاري.

أما الأمير عبد العزيز الفيصل، فيعد من الرياضيين ورجال الأعمال السعوديين الشبان (35 عاما)، وخاض تجربة في عالم سباقات السيارات، وكان يتولى منصب نائب رئيس مجلس إدارة هيئة الرياضة منذ 2017.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
assabah

مجانى
عرض