fbpx
الرياضة

غرفة التحكيم الرياضي ترى النور

حددت اللجنة الوطنية الأولمبية أعضاء غرفة التحكيم الرياضي، أول أمس (الأربعاء) بالرباط، بحضور رشيد الطالبي العلمي، وزير الشباب والرياضة.
وعين الطالبي في شتنبر 2017 إبراهيم النايم، رئيسا للغرفة، واقترح 13 مستشارا وقاضيا، إضافة إلى عضو من هيأة المحامين، وعضو من الأمانة العامة للحكومة، وكاتب ضبط.
وقررت اللجنة منح الطابق السفلي من مقرها بمركب مولاي عبد الله بالرباط، مقرا للغرفة بشكل مؤقت، كما دعا الطالبي رؤساء المحاكم إلى تسهيل مأمورية المستشارين والقضاة المعينين بها.
وتبت هيأتها في الملفات بطلب من الأطراف المعنية بموجب شرط تحكيم، أو اتفاق يبرم بين الأطراف بعد نشوب نزاع، وفي أي خلاف ناتج عن تنظيم الأنشطة البدنية والرياضية أو ممارستها، يحصل بين الرياضيين والأطر الرياضية المجازين والجمعيات والجامعات والشركات الرياضية والعصب الجهوية والاحترافية، باستثناء النزاعات لمتعلقة بتعاطي المنشطات، أو المتعلقة بحقوق يجوز للأطراف التنازل عنها.
وتشكل غرفة التحكيم الرياضي من إبراهيم النايم رئيسا، والأعضاء عبد الرزاق العمراني، الرئيس الأول لمحكمة الاستئناف التجارية، ومحمد الملجاوي، رئيس المحكمة التجارية بالرباط، وعبد الهادي الزحاف، رئيس المحكمة الابتدائية بالرباط، ومصطفى سيمون رئيس المحكمة الإدارية بالرباط، وماريا أصواب وسميرة عنيان وعبد الرحمان بوطالب ورشيد حوباني وعمر الشيكر، مستشارون بمحكمة الاستئناف بالرباط، وحسن المولودي وعبد الحق أخو الزين وحسن اليحياوي، مستشارون بالمحكمة الإدارية بالرباط، ومبارك جاناوي قاض بالمحكمة الابتدائية بفاس.
صلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى