fbpx
مجتمع

المبادرة تمول مشاريع جديدة بخنيفرة

أكد محمد فطاح ، عامل إقليم خنيفرة، أن عددا من المشاريع التنموية التي أنجزت في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، تندرج في سياق تنفيذ الأوراش الملكية التي تروم تحسين الوضعية الاجتماعية لسكان المنطقة عامة، ومساعدة الفئات التي توجد في وضعيات هشة.

وشدد فطاح على ضرورة تكثيف الجهود والتنسيق بين جميع المتدخلين، من أجل إنجاز مشاريع المرحلة الثالثة التي تتميز بخصوصيات مهمة، بما أن الأمر يتعلق ببرنامج تدارك الخصاص المسجل في البنيات التحتية والخدمات الأساسية بالمجالات الترابية الأقل تجهيزا وبرنامج مواكبة الأشخاص في وضعية هشة، وكذا برنامج تحسين الدخل، والإدماج الاقتصادي للشباب، علاوة على برنامج الدعم الموجه للتنمية البشرية للأجيال الصاعدة.

ووصف المرحلة الثالثة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية 2019-2023، بالمهمة خاصة وأنها “تهدف بالأساس إلى ترسيخ قيم العدالة الاجتماعية والكرامة واستشراف المستقبل وزرع الأمل من خلال اعتماد مقاربة شمولية، ترتكز على برامج متناسقة ومتكاملة تضمن إسهام كل الفاعلين في المجال الاجتماعي”.

وبلغ العدد الإجمالي للمشاريع سوسيو – اقتصادية والاجتماعية التي صادقت عليها اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية لإقليم خنيفرة أثناء اجتماعاتها الدورية لـ2018 ما مجموعه 47 مشروعا بتكلفة مالية إجمالية تقدر بـ 21.935.809 دراهم، ساهمت فيها المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بمبلغ 18.264.596 درهم واستفاد منها أزيد من 11000 مستفيد من الفئات الهشة.

سعيد فالق (بني ملال)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى