الرياضة

مليون أورو قيمة عقد استشهار الرجاء

بلق: اجتماع مدريد كان حاسما والفريق مطالب بإعداد الأرضية المناسبة لاستقبال الاتحاد للطيران الإماراتي

حدد كريم بلق، وكيل أعمال اللاعبين، والذي تربطه علاقة بالعين الإماراتي، قيمة عقد الاستشهار الذي سيربط الرجاء الرياضي، ب”الاتحاد للطيران الإماراتي”، بمليون أورو سنويا. وكشف بلق أن جميع الترتيبات اتخذت للتوقيع بشكل رسمي على العقد خلال الأسابيع المقبلة، بعد الزيارة التي قام بها وفذ من الرجاء ضم عبد السلام حنات، رئيس الفريق، ومحمد أوزال، رئيس المكتب المديري، وعبد الحميد الصويري، الرئيس السابق للرجاء، إلى العاصمة مدريد، وبالضبط معقل كالدرون، ولقاء ميغيل أنخيل جيل مارين، المدير التنفيذي للأتلتيكو، نجل الأب الروحي للفريق الإسباني، والإماراتي خالد محمد عبد الله، المدير التنفيذي لنادي العين.
وتهدف الاتفاقية الموقعة بين الطرفين إلى تقوية العلاقات بينهما في المجالين الاجتماعي والرياضي، وتدشن لانضمام الرجاء لنادي 12 العالمي، الذي يضم أندية من مختلف القارات، ترعاها شركة الاتحاد للطيران الإماراتي.
إلى ذلك، أشار بلق، إلى أن الشركة الراعية لهذا المشروع الاستثماري، ستجسد هذه الاتفاقية على أرض الواقع، من خلال دوري دولي سيقام بالبيضاء الصيف المقبل، ويضم إلى جانب الرجاء المستضيف، كلا من أتلتيكو مدريد، والعين الإماراتي، ومانشيستر سيتي الإنجليزي.
وعن الخطوات المقبلة لبلورة هذه الشراكة، المتوقع أن تدر على الرجاء مبالغ مالية هامة، تساعده على وضع الأسس الصحيحة لولوج عالم الاحتراف، أوضح وكيل اللاعبين، أن الفريق البيضاوي مطالب في الوقت الحالي بإعداد الأرضية المناسبة، لاستقبال هذا المولود الجديد، من خلال مراجعة بنود العقود التي تربطه مع العديد من المستشهرين، في إشارة إلى “سييرا” و”لوطو”، وإيجاد الفضاء المناسب لوضع العلامة التجارية للمستشهر الجديد، وقال” جميع أندية هذا النادي العالمي سترتدي أقمصة موحدة، ولا يحق لها التعاقد مع أي مستشهر أو عقد أي شراكة أو توأمة دون الرجوع إلى نادي الاثنى عشر”.
ومن أبرز بنود الاتفاقية الموقعة في مدريد، تبادل الخبرات في المجال الاستثماري والتسويقي، إذ التزم الرجاء مثلا ببيع منتوجات فرق النادي في الفضاءات المخصصة لترويج منتوجاته، والعكس صحيح، كما سيستفيد من التنقلات الجوية للشركة الراعية على غرار باقي أندية المحور.
وفي الختام، أوضح بلق، أن الوفد الرجاوي، سيعود إلى إسبانيا مستقبلا، لاستكمال باقي الترتيبات، على أن تلتقي أندية المحور في وقت لاحب بأبوظبي لتوقيع الاتفاقية بشكل رسمي، والشروع في العمل بمقتضياتها.
يذكر أن نادي كورنتيانس البرازيلي، انضم إلى هذا المشروع، وحضر اللقاء الذي جمع مسؤولي الرجاء بنظرائهم لأتلتيكو مدريد، وبالتالي صار النادي يضم إلى جانب الفريق البرزيلي، شنغهاي الصيني، ومانغ سونغ يونايتد التايلاندي، ورفرز ريد بول الأمريكي، ومانشيستر سيتي الإنجليزي، وأتلتيكو مدريد الإسباني، والرجاء الرياضي المغربي، وفريق من جنوب إفريقيا، في انتظار استكمال باقي أضلاع المحور.

نورالدين الكرف

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق