fbpx
اذاعة وتلفزيون

مؤسسة “فن جميل” تفتح مكتبة جميل بدبي

مركز بحث متخصص في الفنون المعاصرة على مساحة 10 آلاف متر مربع

تفتتح مؤسسة “فن جميل” دبي، مكتبة جميل، وهي مركز بحثي مفتوح متخصص في الفنون المعاصرة ومعني بالتاريخ الثقافي لمنطقة الخليج والمناطق المجاورة.

وتعتبر إضافة قوية لمجتمع الفنون، ونتاج برامج التعاون التي تلتزم بها مؤسسة “فن جميل”، إذ تم جمع الجانب الأكبر من مجموعة المكتبة من شبكة مركز جميل للفنون، التي تضم فنانين ومؤسسات أكاديمية وفنية وثقافية من المنطقة والعالم.

وقدم خبراء من أكثر من 30 مؤسسة ومنظمة مقالات تحكي قصة تطور المشهد الفني المحلي والإقليمي، وتسليط الضوء على أعمال فناني المنطقة وممارساتهم الفنية.

وتضم المكتبة أكثر من ألفي كتاب ومجلة و”كتالوغ” ورسالة بحث وعمل أدبي ووثيقة، وقائمة قراءة، باللغتين العربية والإنجليزية. ومن المزمع أن تتوسع المجموعة لتشمل ملفات ومحتوى وسائط متعددة فنية، واستكمالا لبرامج ومعارض مركز جميل للفنون، تبرز المكتبة الأعمال في مجموعة جميل للفنون بالإضافة إلى المعارض. كما ستسلط المكتبة الضوء على استعراض شامل لمعارضها في الخليج وجمع “الكتالوغات” والكتب والوثائق المتعلقة بالمعارض والفعاليات القديمة والحديثة.

وتعد مكتبة جميل جزءا من مركز جميل للفنون في دبي، وهي مؤسسة مستقلة تدعم التراث والتعليم والفنون في الشرق الأوسط، وستسهر على إتاحة المعارف في الفن والثقافة، وتمكين بناء سرديات متعددة، وتشمل موضوعات المحتوى الرئيسية، تاريخ المعارض ومشاريع تعليم الفنون، والخطاب المعاصر من المنطقة ومحيطها، بالإضافة إلى دراسات مختارة للفنانين والممارسة الفنية وتأثيراتها.

وأعلنت المؤسسة أن المكتبة مجانية ومفتوحة للجميع، وتحتضن الطلبة والفنانين والباحثين والكتاب والمهنيين وهواة ومحبي الفن، وتوفر “كتالوغ”إلكتروني يمكن البحث فيه بشكل كامل عبر الأنترنت، وتم تصميمه ليناسب الجمهور المحلي والعالمي. وتشمل الخطط المستقبلية رقمنة المواد، إضافة إلى إنتاج المنشورات والترجمات اللازمة لمزيد من إتاحة المحتوى لجمهور المكتبة.

وتعد مكتبة جميل بمثابة منصة تعليمية نشطة وديناميكية، إذ تنعقد فيها المحاضرات، ومجموعات القراءة، بالإضافة إلى بيبليوغرافيات منسقة، وندوات، ومعارض. وستبحث الندوة المزمع إقامتها في ربيع 2019 موضوعات رئيسية من معرض “خام”، وهو المعرض الذي يستهل به مركز جميل للفنون أنشطته، والذي يتناول النفط وتأثيره على تاريخ ومجتمع وثقافة واقتصاد وبيئة المنطقة ومستقبلها.

ویعد مركز جمیــل للفنــون واحدا من المؤسسات الفنیــة المعاصرة في دبي. ويحتضن المركز العدید من المعارض الفردية والجماعية التي تعتمد على مقتنیات فن جمیل إلى جانب الشراكات الإقليمية والعالمية. وتمتد المساحة الإجمالية المقــــام عليها المركز 10 آلاف متر مربع من المبانــي متعــددة التخصصات، كما يضم المبنى سبـع حــدائق مستوحاة من البيئة الصحراويــة، ويقــع على الواجهة المائية، ويضم المركز أيضا مساحات مخصّصة للمشــاريع والتكليفات الفنيّة، واستوديوهات للكتّاب، ومتجرا ومطعما.

خالد العطاوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى