fbpx
مجتمع

مطالب بحل مشاكل الصيد بالشمال

طالب بعض ربابنة مراكب الصيد بالجر، العاملين بقطاع الصيد البحري بموانئ الشمال وزارة الصيد البحري، بالتعاطي الإيجابي في تدبير مشاكل القطاع، الذي بات يعاني جملة من المشاكل منها غلاء المحروقات، وتراجع مخزون الصيد خاصة بالواجهة المتوسطية المغربية.

واستغرب  ربابنة الصنف المذكور القرار الجزئي لوزارة الصيد البحري، القاضي بحظر صيد الأخطبوط الذي دخل حيز التنفيذ خلال بداية الشهر الجاري، وطالبوا بالمقابل براحة بيولوجية شاملة لحماية الثروات السمكية السائرة نحو التراجع.

مناسبة هذا الكلام هو اجتماع مندوب الصيد البحري بالحسيمة، مع ربابنة الصيد بالجر، لتذكيرهم بقرار الصيد البحري 09/18 بتاريخ 25 شتنبر 2018، القاضي بتوقف نشاط الأخطبوط على طول الساحل الوطني، وعلق الربابنة على هذا القرار بأنه جزئي ولا يحمي الثروات السمكية، واستدلوا في ذلك بطريقة الصيد التي يعتمدها الجرار، حيث عادة ما يكون الأخطبوط الذي يقع في الشباك عرضة للضياع والتلف، ولا يمكن إنقاذه رغم إطلاقه من جديد في البحر، واعتبروا ذلك هدرا للثروات السمكية.

وطالب الربابنة من جهتهم بقرار كلي بحظر صيد جميع الأصناف السمكية، أو الراحة البيولوجية لحماية الثروة السمكية السائرة في التناقص. وتوعدت الوزارة الوصية على القطاع كل من ثبت في حقه صيد الأخطبوط خلال فترة الراحة البيولوجية بعقوبات قاسية, منها سحب رخصة القيادة المؤقتة والدفتر البحري والغرامة التأديبية.

جمال الفكيكي (الحسيمة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق