fbpx
حوادث

المؤبد لقاتل زوجته بالعرائش

ذبحها من الوريد لرفضها مضاجعته

قضت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بطنجة، في جلسة علنية عقدت الخميس الماضي، بمعاقبة متهم اقترف جريمة قتل بشعة في حق زوجته بذبحها من الوريد، وحكمت عليه بالسجن المؤبد مع الصائر بدون إجبار، بعد أن وجهت له تهمة “القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد واستهلاك المخدرات “.

وقررت هيأة الحكم إدانة المتهم (محمد.ب)، البالغ من العمر 40 سنة، بعد أن استمعت إلى تصريحاته التي أكد خلالها كل اعترافاته المدلى بها لدى الضابطة القضائية وفي جميع مراحل التحقيق، إذ لم ينف ذبح زوجته بسبب خلاف نشب بينهما على فراش الزوجية حينما رفضت مضاجعته، مبرزا للمحكمة أنه لم يكن واعيا بما فعله لأنه مدمن على المخدرات ويعاني اضطرابات نفسية.

وأمام هذه الاعترافات، لم يجد دفاع المتهم وسيلة لإقناع هيأة الحكم ببراءة موكله، واكتفى بتقديم ملتمس بإعادة تكييف التهمة وتفعيل المادة 103 من القانون الجنائي المتعلق بالضرب والجرح المفضي إلى الموت دون نية إحداثه، معللا ملتمسه بأن المتهم ارتكب هذا الفعل الجرمي تحت تأثير المخدرات والضغوطات النفسية المحيطة به، إلا أن النيابة العامة عارضت الملتمس وطالبت بإدانة المتهم وفق الفصل 393 من القانون الجنائي، الذي يقرر الإعدام، مع حرمانه من ظروف التخفيف لأن جميع ظروف التشديد قائمة.

ونطقت الهيأة بحكمها، بعد أن اختلت وتداولت في ما بينها ملف القضية الحامل لعدد (475/18)، إذ خلصت إلى وجوب التصريح بمؤاخذة المتهم وفق فصول المتابعة، معتمدة في قرارها على اعترافاته، التي أدلى بها أمامها دون أي ضغط أو إكراه، بالإضافة إلى ملفه المليء بسوابق متعددة تتعلق بالضرب والجرح واستهلاك المخدرات، لتقرر إثره الحكم عليه بالسجن المؤبد.

وتعود فصول هذه الواقعة، إلى إحدى ليالي رمضان الماضي، حين سمع سكان زنقة موريتانيا وسط العرائش صراحا قويا للضحية، التي كانت تدعى قيد حياتها (غيلانة) وتبلغ من العمر 32 سنة، وأثار انتباههم خروج المتهم من المنزل بطريقة تثير الشكوك، ليبادر أحدهم بإخطار المصالح الأمنية بالمنطقة، التي حضرت إلى المكان واقتحمت المنزل لتعثر على جثة الهالكة وسط بركة من الدماء.

وبعد إلقاء القبض على المتهم، الملقب بـ “جانكو”، ويعمل نادلا في مقهى قرب سوق السمك، اعترف تلقائيا بأنه أجهز على زوجته بعدما رفضت معاشرته بدعوى اقتراب أذان الفجر، الأمر الذي أفقده السيطرة على نفسه وشرع في تعنيفها وضربها على رأسها بواسطة سكين، قبل أن يقوم بذبحها والفرار خارج المنزل تاركا إياها ملقاة على الأرض تنزف دما أمام أعين أطفالها الثلاثة.

المختار الرمشي (طنجة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق