fbpx
الرياضة

احتجاج جماهير فتح الناظور

نظم محبو وأنصار الفتح الرياضي الناظوري لكرة القدم، الاثنين الماضي، وقفة احتجاجية أمام مقر عمالة إقليم الناظور، للتنديد بالوضعية المزرية التي يعيشها الفريق، وبلامبالاة السلطات الإقليمية وباقي المؤسسات المنتخبة والاقتصادية.
ورفع المحتجون شعارات تندد ب”مؤامرة إقبار الرياضة بالمدينة”، مستنكرين تقاعس السلطات الإقليمية والمؤسسات المنتخبة والاقتصادية، في معالجة وضع الفريق مع غياب الدعم والحوار، مطالبين بالتدخل العاجل والفوري لإنقاذ الفريق.
وقال نبيل العمودي رئيس جمعية محبي فتح الناظور، في تصريح ل”الصباح”، “نحن أنصار ومحبي الفريق نستنكر الوضعية الحالية، والمسؤولون في المدينة يرفضون المساعدة، وهناك من يريد أن يندثر الفريق”.
وأضاف المتحدث نفسه، “تحاول السلطات المحلية بالمدينة إرغام الفريق على تقديم اعتذار، ودفعه إلى الإفلاس، كما كان الشأن بالنسبة إلى العديد من الأندية التي مثلت المدينة في أهم الدوريات والمنافسة الوطنية”.
تجدر الإشارة إلى أن الفتح الرياضي الناظوري، الممارس ضمن القسم الوطني الأول للهواة، يعيش أزمة مالية خانقة بسب تراكم الديون وغياب الدعم المالي الكافي من قبل المؤسسات المنتخبة والاقتصادية، ما أدى إلى استقالة رئيس المكتب المسير محمد الرمضاني، ورحيل جل اللاعبين الأساسيين.
جمال الفكيكي (الناظور) 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى