fbpx
بانوراما

لسعات قناديل البحر تفقد الوعي

الدكتور بلمو قال إن خطورتها تتجلى في وفاة بعض الحالات

تعرف العديد من الشواطئ الواقعة في منطقة البحر الأبيض المتوسط انتشار قناديل البحر، التي تشكل خطرا، حيث يكون بعض المصطافين عرضة للسعاتها أثناء السباحة. وفي الشواطئ الشمالية للمغرب يعتبر “بلاجيا نكتليكا” من أنواع قناديل البحر الأكثر انتشارا بها. عن أعراض لسعات قناديل البحر وخطورتها وعلاجها ومواضيع أخرى يتحدث الدكتور محمد بلمو، طبيب عام ل”الصباح” في الحوار التالي:

> ما هي أعراض لسعات قناديل البحر؟
> إن التعرض إلى لسعات قناديل البحر يعد شبيها بالصعقة الكهربائية، ويؤدي إلى الشعور بألم شديد وظهور بقع حمراء مكان الإصابة بها التي يصبح لونها أحيانا مائلا إلى البني أو البنفسجي. ويشعر المصاب بلسعات قناديل البحر كذلك بالحكة والتورم وألم ينتشر في كافة أنحاء الجسم. وتبقى أغلب لسعات قناديل البحر حميدة، بينما الحالات الخطيرة منها تبقى قليلة واستثنائية والتي تشكل خطورة كبيرة.

> أين تكمن خطورة لسعاتها؟
> يمكن للسعة قنديل البحر الشديدة أن تؤثر على الجسم، إذ تظهر ردود الفعل بسرعة أو بعد اللسعات ببضع ساعات. ومن بين مظاهر تأثير لسعات قناديل البحر على الجسم بشدة الإصابة بألم في المعدة، والغثيان والقيء والصداع وتقلصات عضلية وصعوبة في التنفس وفقدان الوعي ومشاكل في القلب يمكن أن تؤدي إلى الوفاة، ولهذا ينبغي الإسراع بالتوجه إلى أقرب مستشفى من أجل تلقي العلاجات اللازمة.

> ما هي الإسعافات التي ينبغي اعتمادها مباشرة بعد الحادث؟
> لابد من غسل مكان لسعة قناديل البحر بماء البحر وليس بالماء العادي لأنه يزيد مكانها التهابا، كما ينصح بحكها بواسطة رمال البحر للتخلص من بقايا سمها وغسلها من جديد بماء البحر. وينصح كذلك بدهن مكان اللسعة ب”الفازلين” وليس بالكحول الذي يزيد من التهابها، كما يمكن استعمال الخل، الذي يساعد في الحد من الألم الناتج عنها.

> كيف يتم العلاج؟
> قبل أن يصف الطبيب العلاج لابد أن يعرف إذا كانت الإصابة بلسعات قناديل البحر، فإنه ينبغي معرفة إن سبق للشخص التعرض لها من قبل وما هي المضاعفات التي نتجت عن ذلك، وبالتالي إن لم تظهر أي حساسية عنده فيمكن استعمال مضادات حيوية عن طريق الفم أو الموضعية التي تكون عبارة عن كريمات.

أما في ما يخص الأشخاص الذين يتعرضون إلى لسعات قناديل البحر للمرة الأولى، فإن الطبيب المعالج يكتفي بوصف مضادات حيوية في الحالات العادية، بينما ينبغي التوجه إلى المستشفى في الحالات التي تظهر عندها حساسية مفرطة لسمها من أجل أخذ حقنة “الكورتيزون” وأيضا حقنة “الأدرينالين” في حالة الإصابة بضيق التنفس لأن تلك اللسعات تؤثر على الجهاز التنفسي وجهاز القلب والشرايين، كما تشكل خطورة تصل إلى حد الوفاة.

> ما هي النصائح التي يمكن تقديمها تفاديا للسعات قناديل البحر، خاصة في الشواطئ التي تعرف انتشارها؟
> ينصح بارتداء بذلة واقية عند السباحة أو الغوص في أماكن احتمال حدوث لسعات قنديل البحر، والتي توفر في عدة متاجر كما صممت لكل الفئات العمرية. ومن جهة أخرى، لابد من وضع “الفازلين” والخل في حقيبة الشاطئ قبل التوجه إليه من أجل الإسعافات الأولية عند التعرض للسعات قناديل البحر، خاصة إذا كان الأمر يتعلق بمرافقة الآباء لأطفالهم.

أجرت الحوار: أمينة كندي

في سطور:
– طبيب عام.
– من مواليد قصبة بني عمار زرهون سنة 1960.
– خريج كلية الطب بالرباط.
– شارك في عدة مؤتمرات طبية داخل المغرب وخارجه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى