الرياضة

أزواغ يــنــجــو مــن الــمــوت

نجا ميمون أزواغ، اللاعب المغربي بفريق بوخوم الألماني لكرة القدم، من الموت في مباراة فريقه أمام دويسبورغ، أول أمس (الأحد)، ضمن الدورة 26 لبطولة الدرجة الثانية بألمانيا.
وسقط أزواغ مغمى عليه، إثر تدخل عنيف من لاعب منافس، فأصيب بكسر في فكيه العلوي والسفلي، لينقل إلى المصحة في حالة حرجة. وقال ياسين شادي، وكيل أعمال أزواغ، إنه خضع لعملية جراحية مباشرة بعد وصوله إلى المصحة، وإنه سيغيب عن الملاعب حتى نهاية الموسم الجاري.
وسبق لأزواغ، الذي تقارنه الصحافة الألمانية بالنجم الفرنسي فرانك ريبيري، أن حضر قبل سنتين معسكرا للمنتخب الوطني الأولمبي، لكنه  لم يخض أي مباراة رسمية، وخاض بعض المباريات مع منتخب ألماينا لأقل من 21 سنة، قبل أن يعلن اختياره اللعب للمغرب، خلال زيارة له من طرف الناخب الوطني إيريك غريتس.
يذكر أن ميمون أزواغ، المولود في 17 نونبر 1982 من أبوين مغربيين مقيمين بألمانيا، والذي يلعب في الجناح الأيمن، تلقى تكوينه الرياضي في مدرسة فريق إنتراخت فرانكفورت، ثم غادره إلى “ماينس 05” سنة 1999 بموجب عقد احترافي، قبل أن يلعب لفريقي بوروسيا دورتموند وشالك، ثم انتقل إلى بوخوم، الذي يقضي معه موسمه الثاني، وأحرز له هذا الموسم أربعة أهداف.

ع.م

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق