fbpx
حوادث

إعادة البحث في قضية هتك عرض تلميذ بالصخيرات

الضحية في سن السادسة وأكد أن أستاذه اعتاد اغتصابه داخل مرحاض المدرسة

أمر الوكيل العام للملك باستئنافية الرباط بإعادة البحث في ملف تلميذ، يبلغ من العمر 6 سنوات، تعرض للاغتصاب من طرف أستاذه بمدرسة الياسمين بالصخيرات. وأحال الوكيل العام الملف، الخميس الماضي، على عناصر الشرطة القضائية بتمارة، بعد أن ظل يراوح مكانه بالمركز القضائي للدرك الملكي بالصخيرات.

علمت «الصباح» من مصادر مطلعة أن أسرة الضحية أبلغت الدرك الملكي بمدينة الصخيرات، بواقعة اغتصاب وهتك عرض طفلها، إلا أنه لم يتم اعتقال الأستاذ الذي كان يدرس التلميذ في الأولى ابتدائي، وأكدت المصادر ذاتها أن خلية العنف بمحكمة الاستئناف بالرباط استمعت إلى التلميذ، صباح  الخميس الماضي لمدة ساعتين، قبل أن يقرر الوكيل العام إحالة الملف على الشرطة القضائية لتمارة.
وأكد التلميذ في تصريحاته أن أستاذه كان يستفرد به في مرحاض المؤسسة التعليمية الياسمين، ويهتك عرضه مرارا، قبل أن يمتنع الطفل عن الذهاب إلى المدرسة ويدخل في حالة اكتئاب شديدة، ما جعل أبويه يستفسرانه باستمرار عن السبب، وبعد أن تدهورت حالته، ألحت عليه والدته ليبوح لها أن الأستاذ كان يأمره بالذهاب إلى المرحاض حيث يحتفظ بورق كارتوني، ويأمره باتخاذ وضعيات معينة ليهتك عرضه، مشيرا إلى أن العملية تكررت مرارا، ما جعل الطفل يدخل حالة كآبة ويرفض الذهاب إلى المدرسة.
من جهة أخرى، تدخلت جمعية «آمال الغد للمرأة والطفل» بمساندة الضحية، وأكدت فتيحة بودزة رئيسة الجمعية نفسها أنها عاينت الحالة النفسية المزرية التي يعيشها التلميذ وأسرته، خاصة بعد الإهمال الذي لقيه ملفه في مركز الدرك الملكي بالصخيرات، إذ «اكتفت عناصر الدرك بالاستماع إلى الأستاذ في حالة سراح، وكلما قصدت أسرة الضحية المركز للاستفسار عن مآل القضية تواجه بالتسويف والمماطلة، ما جعلها تستنجد بالوكيل العام بالرباط، الذي أمر بإعادة البحث في الملف المحال على الشرطة القضائية بتمارة». وزادت بودزة أن التلميذ انقطع عن الدراسة منذ حوالي ثلاثة أشهر، ويرفض العودة إلى المدرسة، خاصة أن الأستاذ مازال يزاول مهامه بها.

ضحى زين الدين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى