fbpx
الرياضة

المكتب الجامعي يتجاهل المونديال و 2026

سيناقش انطلاق الموسم المقبل والشركات والتحضير للجمع العام

تجاهل المكتب المديري لجامعة كرة القدم نقطتي حصيلة مونديال 2018، والترشح لتنظيم كأس العالم 2026، في نقاط جدول أعمال اجتماعه الثلاثاء المقبل.

وخلا جدول أعمال الاجتماع من نقطتي المونديال والترشح لتنظيم كأس العالم 2026، وأدرج في المقابل نقاطا أخرى تتعلق بعرض العصبة الاحترافية، وعصبة الهواة، حول الموسم المقبل، والتحضير للجمع العام للجامعة، وانتقال الأندية إلى شركات.

وسيعقد الاجتماع بمقر الجامعة بحي الرياض بالرباط، وسيرأسه فوزي لقجع.

وأفادت مصادر من الجامعة أن بعض الأعضاء استغربوا عدم إدراج ملف كبير من حجم المشاركة في المونديال، الذي يقام مرة كل أربع سنوات، كما أن المشاركة المغربية كانت مليئة بالأحداث والتطورات التي يتعين مناقشتها، على غرار ملف الناخب الوطني هيرفي رونار، والجدل الذي أثير حول تقنية «الفار»، وحول هوية عشرات الأشخاص الذين يقال إنهم سافروا إلى روسيا على نفقة الجامعة.

ويعتبر التحضير للجمع العام أهم نقطة في الاجتماع، علما أن الجمع كان مقررا عقده نهاية ماي الماضي.

وكانت «الصباح» سابقة إلى الإشارة إلى استحالة عقد الجمع العام في ماي، بالنظر إلى وضعية الهيآت المشكلة له، والتي توجد كلها في وضعية غير قانونية، وبالتالي لا يتوفر ممثلوها على الأهلية القانونية لحضور الجمع العام.

ومن أبرز الهيآت التي توجد في وضعية غير قانونية، العصبة الاحترافية لكرة القدم، والعصبة الوطنية لكرة القدم هواة، اللتين لم تعقدا جمعيهما العامين، ولم تحصلا على تفويض الجامعة، ولا على مصادقة الوزارة على نظاميهما الأساسيين.

وتوجد جميع العصب الجهوية الإحدى عشرة في وضعية غير قانونية، لعدم ملاءمة أنظمتها الأساسية، وعدم عقد جموعها العامة، شأنها شأن هيآت اللاعبين القدامى والمدربين والأطباء والكرة المتنوعة والكرة النسوية والحكام.

وينتظر أن يفرض هذا الوضع تأخير الجمع العام إلى غشت أو شتنبر المقبلين، علما أن القانون يفرض عقده بعد نهاية الموسم الكروي، وليس بعد انطلاقه.

عبد الإله المتقي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى