fbpx
افتتاحية

مسرحية الاستقالة

حسنا فعل لحسن الداودي، حين طلب من قيادة حزب العدالة والتنمية إعفاءه من مهمته الوزارية، مباشرة بعد مشاركته في الوقفة الاحتجاجية لعمال شركة الحليب أمام البرلمان. لكن خطوة الوزير تخفي فشلا حكوميا في تدبير الأزمات، وغابة من الحروب السياسية، يستعمل فيها حزب العدالة والتنمية كل أنواع الأسلحة، ولو قدم الداوديأكمل القراءة »


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى