الرياضة

الفتح يتجاوز المحمدية بالضربات الترجيحية

الفريق قضى 33 ساعة للعودة من زامبيا ويرتقي إلى المركز 185 عالميا

تأهل الفتح الرياضي لكرة القدم إلى نصف نهائي كأس العرش، بعد فوزه على شباب المحمدية بالضربات الترجيحية (3-4) يوم الجمعة الماضي بملعب البشير بالمحمدية.
وانتهى الوقتان الأصلي والإضافي للمباراة بالتعادل دون أهداف، ليحتكم الفريقان إلى الضربات الترجيحية، التي حسمها الفريق الرباطي لصالحه.
وقال مصدر مرافق للفتح إن الفريق خاض المباراة متأثرا بالإرهاق الذي أصاب لاعبيه، جراء الرحلة الطويلة من زامبيا، والتي استغرقت 33 ساعة. وكان الفتح عاد يوم الأربعاء الماضي من زامبيا، حيث واجه فريق زاناكو في كأس الكونفدرالية الإفريقية “كاف”، وتعادل معه بهدف لمثله، ضامنا تأهله إلى نصف نهائي المسابقة لأول مرة في تاريخه.
واستفاد الفريق الرباطي من هذا التأهل في تصنيف الاتحاد الدولي للأندية، إذ ارتقى إلى المركز 185 عالميا، بعدما كان في المركز 228.
وحضر مباراة شباب المحمدية والفتح جمهور قليل قدر بحوالي 600 متفرج، منهم مشجعون رافقوا الفريق الرباطي.
واستأثر رشيد روكي، اللاعب السابق لشباب المحمدية والحالي للفتح الرياضي، بالاهتمام خلال المباراة، خصوصا عند تقدمه لتسديد ضربة ترجيحية، إذ صفق عليه الجمهور المحلي كثيرا، قبل تسديد الضربة، وبعد نجاحه في تنفيذها.
وصفق الجمهور كذلك على لاعبي شباب المحمدية، الذين تجاوزا الرجاء الرياضي في الدور الماضي، بفوزهم عليه بالضربات الترجيحية.
وفي مباراة أخرى عن دور ربع نهاي كأس العرش، تأهل المغرب الفاسي على حساب سطاد المغربي بفوز عليه بهدف لصفر أحرزه حمزة بورزوق في الدقيقة 23.
من المقرر أن يكون دور ربع نهائي كأس العرش اختتم أمس (الأحد) بمباراتي النادي القنيطري والمغرب التطواني، وأولمبيك آسفي والدفاع الجديدي.
عبد الإله المتقي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
assabah

مجانى
عرض