الرياضة

السـعـيـدي: أركـز على مساري بالكوكب

صلاح الدين السعيدي (يسار) بقميص الكوكب المراكشي
لاعب الفريق قال إنه تلقى عروضا من أندية أخرى وسيناقشها في المستقبل

قال صلاح الدين السعيدي، لاعب فريق الكوكب المراكشي لكرة القدم، أن جو الألفة الذي يميز العلاقة بين لاعبي الأخير، يؤهل الفريق للظهور بوجه جيد في الموسم الجاري. وأضاف السعيدي في حوار مع “الصباح الرياضي” أنه مستمر مع الكوكب رغم العروض التي تلقاها من فرق وطنية أخرى، موضحا أن اهتمامه منصب على إنهاء الموسم بشكل يساعده على ولوج عالم الاحتراف، حسب قوله. وفي ما يلي نص الحوار:

 بداية كيف هي الأجواء دخل الفريق المراكشي؟
يسود جو من التآخي بين اللاعبين، وصراحة الجميل في الكوكب أنه يتوفر على لاعبين تجمع بينهم ألفة تجعلهم يضعون اليد في اليد من أجل تحقيق نتائج جيدة، وأظن أن هذه العزيمة تجعلني أؤكد أن لا خوف على الكوكب.

لكن الفريق عرف تغييرات كثيرة أخيرا؟
صراحة استقالة الرئيس كان لها أثر كبير في نفسية اللاعبين، بحكم أنه شكل دعما كبيرا لنا في كل لحظة، كما أنه كان وراء جمع شمل المجموعة في بداية الموسم وعمل على توفير مستحقات اللاعبين.

ألم تتأثروا بالاحتجاجات التي رافقت المباراتين الأخيرتين للفريق؟
صراحة افتقدنا دعم الجمهور، وأتأسف لما أقدمت عليه عناصر محسوبة على الجمهور المراكشي، ومن هذا المنبر أناشد الجمهور الحقيقي للكوكب أن يعود إلى مساندتنا كما كان الأمر في الموسم الماضي، إذ كان دعمه من عوامل تحقيقنا نتائج جيدة، فأسلوب اللافتات والاحتجاجات الغير مبررة لن يخدم مصلحة الفريق.

كيف ترى مستقبل الفريق في ظل التغييرات الأخيرة؟
أظن أنه لا خوف على الكوكب، بحكم أن قوته في تلاحم لاعبيه، وأظن أن هذا المعطى يشكل نقطة قوة داخل الفريق وهو الذي ساعدنا على تحقيق نتائج جيدة في الموسم الماضي.

كثر الحديث أخيرا عن إمكانية انتقالك إلى فريق الوداد الرياضي، ما هو موقفك؟
أنا في كامل تركيزي مع الكوكب، وأطمح إلى الظهور بوجه مشرف رفقته، وأظن أن اهتمام فرق أخرى بالتعاقد معي يزيدني شرفا، ويعد حافزا للمزيد من العطاء. أنا مستمر مع الكوكب، وأي أمر آخر يمكن مناقشته في المستقبل.

إذن هناك اتصالات من الفريق البيضاوي؟
صراحة تلقيت بداية الموسم الحالي اتصالات من العديد من الفرق الوطنية، ومازالت إشارات في هذا الاتجاه تظهر بين الحين والآخر، غير أنني الآن أركز على مساري رفقة الكوكب، وأتمنى إنهاء الموسم على النحو الذي يمكنني من ولوج عالم الاحتراف إن شاء الله.
أجرى الحوار:عادل بلقاضي (مراكش)

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق