fbpx
الرياضة

استنفار في ختام زيارة “تاسك فورس”

تكتم ومراقبة مشددة بالبيضاء واللجنة واصلت اعتماد عنصر المفاجأة والعلمي يعقد ندوة صحافية

استنفرت لجنة التفتيش “تاسك فورس”، التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، السلطات الأمنية بالبيضاء، أمس (الخميس)، في ختام زيارتها إلى المغرب، لتقييم ملف الترشح لتنظيم كأس العام 2026.
وكانت اللجنة محاطة بطوق أمني كبير، وبحضور بارز لمسؤولي الأمن بالعاصمة الاقتصادية، مع منع وسائل الإعلام والعموم من الاقتراب من أعضاء اللجنة، فيما حاول الحراس المرافقون للجنة مصادرة آلة التصوير الخاصة بمصور “الصباح”، بتعليمات من مسؤولي جامعي.
وتفقدت اللجنة العديد من المنشآت الرياضية والشبكة الفندقية والطرقية في عدد من المدن المغربية، لمعرفة مدى جاهزيتها لاحتضان كأس العالم 2026، ضمنها منشآت لم تكن ضمن برنامج الزيارة، ما تسبب في ارتباك كبير لمسؤولي الملف المغربي.
وزار أعضاء اللجنة بنسليمان، صباح أمس (الخميس)، حيث وقفوا على الأرض الذي سيشيد عليها الملعب الكبير والمطار، وقدمت لهم بعض الشروحات في خيمة نصبت لهذا الغرض في الطريق بين المحمدية وبنسليمان.
وزار أعضاء اللجنة أيضا حديقة الألعاب “سندباد” بالبيضاء، قبل تناول وجبة الغداء، وزيارة ملعب محمد بنجلون ومركب الوازيس، التابعين للوداد والرجاء وأكاديمية الرجاء، والفضاءات والقاعات الخاصة بالجمهور والتداريب وتقوية العضلات.
وأثارت لجنة تفتيش جدلا كبيرا بعد إحداث تعديلات في برنامج زيارتها في آخر لحظة، وبشكل فاجأ مسؤولي “موروكو 2026ّ”، إذ قررت زيارة أماكن ومدن غير مدرجة ضمن برنامج زيارتها، ما دفع المسؤولين المغاربة إلى بذل مجهودات مضاعفة من أجل تهييء الظروف المواتية للحيلولة دون تسجيل ملاحظات ونقاط سلبية.
واعتمد أعضاء لجنة التفتيش على عنصر المفاجأة أثناء زيارتهم لمنشآته الرياضية، وذلك سعيا منهم إلى تدوين جميع الملاحظات، قبل الحسم في ما إذا كان المغرب يستجيب للمعايير المحددة من قبل “فيفا” أم لا.
وحاولت “موروكو 2026” التقليل من تأثير عنصر المفاجأة على الملف المغربي، إذ كشف مسؤول بها، أن ذلك يدخل ضمن المهام الموكولة إلى المفتشين، وأن تحركاتهم قانونية، قبل أن يضيف أن الملف المغربي جاهز ولا داعي للتخوف.
وتحظى لجنة “تاسك فورس” بصلاحيات واسعة لإبعاد أي ملف في حال إخلاله ببنود دفتر التحملات، قبل إحالته على مؤتمر الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”.
وتضم هذه اللجنة خمسة أعضاء، وهم الكرواتي زنوموفير بوبان، والهندي موكول مودغال والسويسري ماركو فيليغير، إضافة إلى المقدوني الكو جيوجورسكي والسلوفيني توماس فيسيل.
ويلف الغموض موعد نشر تقارير “تاسك فورس”، طالما أن دليل مسطرة الترشيح لا يشير إلى موعد محدد، بعد التداول في الملفين المغربي والأمريكي.
ويعقد مولاي حفيظ العلمي، رئيس لجنة ترشيح المغرب للمونديال ندوة صحافية اليوم (الجمعة) بالبيضاء لتسليط الضوء على زيارة “تاسك فورس”.
العقيد درغام وعيسى الكامحي

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى