fbpx
حوادث

أربعة أشهر لدركي مرتش

أدانت الغرفة الجنحية الإبتدائية بجنايات مراكش، أخيرا، دركيا، بأربعة أشهر حبسا نافذا وغرامة 3000 درهم، من أجل الارتشاء، وذلك بعد أن برأت الغرفة الجنحية التلبسية بابتدائية إمنتانوت دركيا وأدانت الثاني بسنة حبسا نافذا من أجل التهم نفسها.

وتعود تفاصيل القضية، حينما وضع تاجر مخدرات يتحدر من دوار “سبيوا ” بجماعة مجاط، والذي تمت إدانته بسنتين حبسا نافذا وغرامة مالية قدرها 5000درهم، شكاية لدى الوكيل العام للملك بجنايات مراكش ودخوله في إضراب عن الطعام داخل أسوار السجن، مصرحا في شكايته أنه يتوفر على تسجيلات صوتية تثبت تلقي عناصر الدرك الملكي الثلاثة وأحد أفراد القوات المساعدة يعمل بقيادة مجاط فروكة سابقا، أموالا مقابل تسهيل مأمورية اتجاره في الممنوعات بالمنطقة، قبل أن يتم اعتقاله من قبل هؤلاء العناصر الأمنية.

وأحال الوكيل العام للملك الشكاية على القيادة الجهوية للدرك الملكي ، والتي أفضت إلى إيداع المتهمين الثلاثة المركب السجني الأوداية، ووضعهم رهن الاعتقال الاحتياطي من أجل تلقي رشاو مقابل التستر على تاجر مخدرات وإفشاء السر المهني.

محمد السريدي (مراكش)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى