fbpx
مجتمع

أحياء دون كهرباء باليوسفية

تعيش العديد من أزقة أحياء اليوسفية في الظلام الدامس بسبب انقطاع الكهرباء منذ فترة ليست بالقصيرة.
ووفق معطيات حصلت عليها “الصباح” فإن بعض أزقة حي الداخلة بدون إنارة، خصوصا زنقة النبراس وزنقة العلا وزنقة تاهلة، وأكد بعض المتضررين أنهم ربطوا الاتصال بالمصالح المختصة داخل المجلس الجماعي للمدينة، لكن الوضع بقي على ما هو عليه.
وأكدت المصادر أن المواطنين المتضررين خصوصا المتقدمين في السن والأطفال الصغار يواجهون كثيرا من المشاكل، بسبب غياب الإنارة عن تلك الأزقة، وذكرت المصادر أن بعض أزقة حي التقدم تعيش بدورها الوضع نفسه، وأكدت أنه رغم الاحتجاجات المتكررة للمواطنين إلا أن المسؤولين لم يبادروا إلى الانتقال إلى عين المكان لإصلاح ما يمكن إصلاحه.
وأضافت المصادر أن أزقة أخرى في أحياء النهضة والسعادة والسمارة والأمل تفتقد الإنارة ليلا، مشيرة إلى أن بعض المواطنين بادروا في مناسبات كثيرة إلى الاتصال بالمصالح المختصة داخل الجماعة لكن “لا حياة لمن تنادي” حسب قول أحدهم.
وطالب المتضررون بضرورة تدخل عامل إقليم اليوسفية باعتباره أعلى سلطة في المدينة لوضع حل نهائي لهذا المشكل، الذي بات يؤرق قاطني تلك الأزقة.
حسن الرفيق (آسفي)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى