fbpx
الرياضة

الوداد والرجاء يقاطعان البطولة العربية

يدرس الوداد والرجاء إمكانية الانسحاب من المشاركة في الكأس العربية، التي تقام مباشرة بعد المونديال، احتجاجا على موقف تركي آل الشيخ، رئيس الاتحاد العربي، من ملف ترشيح المغرب لاحتضان مونديال 2026.

واستفز آل الشيخ، مستشار ولي العهد السعودي، ورئيس الاتحادين السعودي والعربي لكرة القدم، المغرب، من خلال تغريداته الجديدة بحسابه الرسمي في شبكة “تويتر”، وذلك بعد يوم واحد من زيارة مستشاره الخاص إلى المغرب، حيث وقع على عقود مشاركتي ناديي الرجاء والوداد الرياضيين في البطولة العربية للأندية المقبلة.

وينص أحد البنود في العقد، المبرم بين الاتحاد العربي والأندية المشاركة، على دفع كل فريق انسحب من المشاركة في الكأس العربية حوالي 500 مليون، ما يفرض على الفريقين البيضاويين التريث قبل اتخاذ أي قرار.

وحسب معلومات “الصباح”، فإن اجتماعا سيعقد بالجامعة، في الأيام القليلة المقبلة، لدراسة كيفية الرد على استفزازات رئيس الاتحاد العربي، من بينها إمكانية الانسحاب من المشاركة في النسخة الأولى للبطولة العربية، والمحددة جوائزها في ستة ملايين دولار للفائز بالمسابقة.

ووقع الوداد والرجاء الجمعة الماضي، بمقر الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، اتفاقية المشاركة في البطولة العربية للأندية بحضور رئيسي الفريقين وطلال آل الشيخ مستشار رئيس الاتحاد العربي لكرة القدم.

واختار الاتحاد العربي فريقي الوداد والرجاء، علما أن مصر ستشارك بثلاثة أندية وهي الأهلي والزمالك والإسماعيلي، في وقت ستشارك فيه الجزائر بفريقي وفاق سطيف واتحاد العاصمة، مع وعد بإضافة فريق ثالث، خصوصا عقب الجدل الذي احتدم حول معايير الاختيار.

وتحدث مستشار رئيس الاتحاد العربي، عن المساندة المطلقة للهيأة لترشيح المغرب لمونديال 2026، معتبرا التصريحات الأخيرة للرئيس مجرد زوبعة في فنجان، أسيء فهمها ” موقف الاتحاد والسعودية ثابت ولا يتزعزع وكل ما روج في الآونة الأخيرة مجرد كلام لا أساس له من الصحة “.

نور الدين الكرف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى