fbpx
حوادث

إعفاء رئيس قسم مكافحة المخدرات بطنجة

علمت “الصباح”، أن المديرية العامة للأمن الوطني، أنهت مهام العميد مصطفى الصبار على رأس قسم مكافحة المخدرات بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية التابعة لولاية أمن طنجة، وقررت نقله إلى مفوضية الشرطة بإقليم أولاد تايمة بولاية أمن أكادير بدون مهمة.
وأفاد مصدر مسؤول، أن محمد أوعلا لحتيت، والي أمن طنجة، توصل، أول أمس (الأحد)، من المدير العام للأمن الوطني، بقرار إعفاء “الصبار” من منصبه، بعد أن قضى به حوالي سنتين قادما إليه من المصلحة الولائية للشرطة القضائية بالمدينة، فيما لم يتم الكشف بعد عن الاسم الذي سيخلفه في هذا القسم الحساس، الذي سبق أن أطاح بعدد من الرؤساء، كان آخرهم العميد بوشعيب الوردي، الذي جرى نقله إلى مفوضية أمن بني مكادة بدون مهمة.
وربط المصدر قرار الإعفاء بتقرير توصلت به مديرية عبد اللطيف حموشي، الذي أنجزته لجنة تفتيش مركزية تابعة للمفتشية العامة للأمن الوطني، عند قيامها أخيرا بزيارة لولاية أمن طنجة من أجل التحقيق في “خروقات” محتملة تورط فيها هذا القسم، الذي أكد المصدر أنه عرف في الفترة الأخيرة مجموعة من التجاوزات، من بينها تركيز الحملات الأمنية على صغار المروجين وغض الطرف عن الرؤوس الكبيرة، وكذا طريقة إنجاز مساطر الضابطة القضائية، التي يتم تكييفها حسب هوى المشتبه فيهم.
المختار الرمشي (طنجة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى