fbpx
أســــــرة

حميـة غذائيـة للتخلـص منهـا

تضم أطعمة تمنع الإمساك وتلين بقايا الأكل مع الحرص على الإكثار من شرب الماء
تعد البواسير من الأمراض الشائعة التي تسبب آلاما حادة،  علما أنها تظهر عند تضخم الأوردة والأوعية الدموية بالمستقيم، وهي أوردة داخلية وأخرى خارجية، فعندما  تتسع تتحول إلى بواسير والتي يمكن أن تتدلى خارج فتحة الشرج.
والمثير في الأمر أن التخلص من البواسير لا يقتصر فقط على استعمال العلاجات الموضعية أو الجراحة، لكن يعتمد بشكل أساسي على نمط التغذية. من أجل ذلك، يشدد الاختصاصيون على ضرورة اتباع حمية غذائية، تتضمن مواد وأطعمة تمنع الإمساك وتلين الطعام، بالإضافة إلى أخرى تقوي الأوعية الدموية والأنسجة بمنطقة الشرج، علما أن تناول الأطعمة التي تسبب الإمساك المتكرر والمزمن يؤدي إلى تورم الأوعية الدموية بمنطقة الشرج والمستقيم.
ويشدد الاختصاصيون على أهمية شرب الحليب، بالنسبة إلى المرضى الذين يعانون البواسير، باعتبار أنه يحتوي على “البروبيوتيك” وهي بكتيريا مفيدة للجسم تعمل على تعزيز صحة الجهاز الهضمي وتقوية المناعة، مع الحرص على الإكثار من تناول الفواكه والخضر الغنية بالألياف، والتي تعمل على تجنب الإمساك وتقليل الإجهاد والألم خلال التبرز.
ومن بين النصائح التي لابد أن يعتمدها المريض لعلاج البواسير، تناول الحبوب الكاملة، سيما أنها غنية بالألياف والبروتين والفيتامينات والمعادن الهامة للجسم مثل الخبز الأسمر  والأرز البني والشوفان، مع شرب كميات مهمة من الماء والسوائل، والتقليل من المشروبات الغنية بالكافيين .
ولابد أن تتضمن الحمية الغذائية الخاصة بمرضى البواسير،  بذور الكتان، لاحتوائها على نسبة مرتفعة من “أوميجا 3″، كما أنها تعد ملينا فعالا، من أجل ذلك ينصح بإضافتها إلى السلطات.
ويؤكد الاختصاصيون، حسب ما جاء في مقالات كثيرة، أن أنواعا من الفيتامينات تعد مهمة ومفيدة خلال حمية البواسير، ويتعلق الأمر بفيتامين (س)، والذي يعد مهما لالتئام الجروح وشفاء الأنسجة، وزيادة مرونة الأوعية الدموية، وفيتامين (أ) الذي يعمل على حماية الأغشية والأنسجة من الالتهابات.
كما أن مجموعة فيتامينات (ب) والتي تحتوي (ب1)  و(ب2) و( ب3) و(ب12 )، تعمل على تحسين عملية الهضم ما يقلل الإصابة بالإمساك الذي يزيد من حدة البواسير، فيما يعد المغنسيوم مفيدا لسلامة الأوعية الدموية والعضلات والأعصاب.
ينصح بالتقليل من استهلاك، اللحوم الحمراء والمصنعة، والكافيين مثل القهوة والشاي، والشكولاطة، والأغذية الحارة، إلى جانب العجائن والحلويات، ثم  الحمضيات والطماطم، والأغنية التي لا تحتوي على الألياف من قبيل الأرز والخبز الأبيض.
إ.ر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى