fbpx
الرياضة

بلمعلم بالرجاء لنصف موسم

الجامعة سمحت له بالتوقيع مع التخلي عن المنحة في انتظار الحسم في نزاعه مع طنجة

وقع إسماعيل بلمعلم عقدا مع الرجاء الرياضي، يمتد لستة أشهر فقط، الجمعة الماضي، دون التوصل بمنحة التوقيع، بناء على شروط الجامعة الملكية لكرة القدم.

وتوصل بلمعلم بوثيقة عبر البريد المضمون، تؤكد موافقة لجنة النزاعات التابعة للجامعة الملكية، على فسخ عقده مع اتحاد طنجة، لتحسم بذلك في الشق الرياضي من نزاع الطرفين، في انتظار الحسم في الشق المالي.

وتوصل الرجاء الرياضي بدوره، بجواب من الجامعة، يفسح له المجال للتوقيع لبلمعلم، بشروط أهمها عدم توصله بمنحة التوقيع.

وطالب بلمعلم بمنحه رخصة للتوقيع مع فريق جديد، بعد الخلاف الذي نشب بينه وبين اتحاد طنجة، وهو الشيء الذي استجابت له الجامعة بناء على القانون الدولي، في انتظار البت في نزاعه مع الفريق الطنجي.

ويطالب بلمعلم ب 200 مليون سنتيم، وهي قيمة مستحقاته العالقة لدى اتحاد طنجة، ناهيك عن تعويضات إبعاده عن الفريق دون مبرر.

من جهته، يعتبر اتحاد طنجة أن اللاعب أجرى عملية جراحية دون موافقة النادي، ويطالب ب 300 مليون سنتيم تعويضا عن فسخ اللاعب لعقده من طرف واحد.

ويلوم اتحاد طنجة بلمعلم، بإجراء عملية جراحية دون المرور عبر الطاقم الطبي للفريق، في الوقت الذي يؤكد فيه اللاعب أنه طالب مرارا بإجراء عملية مستعجلة على الركبة، بعدما شعر بآلام كبيرة لم يتمكن معها من مواصلة تداريبه.

العقيد درغام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى