fbpx
وطنية

الداخلية تضع خطة جديدة لحماية عقاراتها

الوالي‭ ‬سفير‭ ‬يصحح‭ ‬أخطاء‭ ‬زملائه‭ ‬ويضع‭ ‬حدا‭ ‬لاغتصاب‭ ‬الأراضي

أعلن‭ ‬خالد‭ ‬سفير،‭ ‬الوالي‭ ‬المدير‭ ‬العام‭ ‬للجماعات‭ ‬المحلية،‭ ‬في‭ ‬سياق‭ ‬الحرب‭ ‬التي‭ ‬يشنها‭ ‬على‭ ‬معاقل‭ ‬الفساد‭ ‬في‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الجماعات‭ ‬الترابية،‭ ‬عن‭ ‬خطة‭ ‬عمل،‭ ‬تمتد‭ ‬إلى‭  ‬2020،‭ ‬وذلك‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬تصحيح‭ ‬أخطاء‭ ‬من‭ ‬سبقوه‭ ‬على‭ ‬رأس‭ ‬المديرية‭ ‬نفسها‭.‬

وتهدف‭ ‬خطة‭ ‬سفير‭ ‬الذي‭ ‬كلف‭ ‬مؤقتا‭ ‬بتدبير‭ ‬شؤون‭ ‬صندوق‭ ‬التجهيز‭ ‬الجماعي،‭ ‬إلى‭ ‬حماية‭ ‬‮«‬الثروة‭ ‬العقارية‮»‬‭ ‬التابعة‭ ‬للملك‭ ‬الجماعي‭ ‬من‭ ‬‮«‬الاغتصاب‮»‬‭ ‬الذي‭ ‬ظلت‭ ‬تتعرض‭ ‬له‭ ‬لعدة‭ ‬سنوات،‭ ‬بسبب‭ ‬التواطؤ‭ ‬المكشوف‭ ‬لبعض‭ ‬كبار‭ ‬المسؤولين‭ ‬النافذين‭ ‬الذين‭ ‬استفادوا‭ ‬من‭ ‬‮«‬كعكة‮»‬‭ ‬الوعاءات‭ ‬العقارية،‭ ‬وغادروا‭ ‬بدون‭ ‬ضجيج،‭ ‬دون‭ ‬أن‭ ‬تطولهم‭ ‬المتابعة‭. ‬

وكشف‭ ‬مصدر‭ ‬في‭ ‬ديوان‭ ‬الوالي‭ ‬خالد‭ ‬سفير‭ ‬لـ‭ ‬‮«‬الصباح‮»‬،‭ ‬أن‭ ‬الخطة‭ ‬الهادفة‭ ‬إلى‭ ‬حماية‭ ‬‮«‬الثروة‭ ‬العقارية‮»‬،‭ ‬سترتكز‭ ‬على‭ ‬إحصاء‭ ‬أملاك‭ ‬الجماعات‭ ‬الترابية‭ ‬وتحفيظها،‭ ‬وضبط‭ ‬وحماية‭ ‬الأملاك‭ ‬الجماعية‭ ‬وتنميتها،‭ ‬وإحالة‭ ‬الملفات‭ ‬المشبوهة‭ ‬على‭ ‬القضاء‭. ‬

ووفق‭ ‬الخطة‭ ‬الجديدة‭ ‬للوالي‭ ‬سفير،‭ ‬فإن‭ ‬الإصلاح‭ ‬التشريعي‭ ‬وحده‭ ‬غير‭ ‬كاف‭ ‬لتحسين‭ ‬مردودية‭ ‬الأملاك‭ ‬العقارية‭ ‬للجماعات‭ ‬الترابية،‭ ‬إذ‭ ‬يسعى‭ ‬بالموازاة‭ ‬مع‭ ‬ذلك،‭ ‬إلى‭ ‬إجراء‭ ‬إحصاء‭ ‬شامل‭ ‬لهذه‭ ‬الأملاك‭ ‬العقارية‭ ‬لمعرفة‭ ‬الرصيد‭ ‬العقاري‭ ‬لهذه‭ ‬الجماعات،‭ ‬ووضع‭ ‬برنامج‭ ‬شمولي‭ ‬لتعميم‭ ‬نظام‭ ‬التحفيظ‭ ‬العقاري،‭ ‬لحمايتها‭ ‬من‭ ‬الترامي‭ ‬والضياع‭ ‬و‮»‬التبزنيس‮»‬‭. ‬

في‭ ‬السياق‭ ‬نفسه،‭ ‬شرعت‭ ‬المديرية‭ ‬العامة‭ ‬للجماعات‭ ‬المحلية‭ ‬بتنسيق‭ ‬مع‭ ‬الوكالة‭ ‬الوطنية‭ ‬للمحافظة‭ ‬العقارية‭ ‬والمسح‭ ‬العقاري،‭ ‬على‭ ‬إحصاء‭ ‬أملاك‭ ‬الجماعات‭ ‬الترابية‭ ‬وتسوية‭ ‬وضعيتها‭ ‬القانونية‭. ‬

واعتمادا‭ ‬على‭ ‬اللوائح‭ ‬المعدة‭ ‬من‭ ‬طرف‭ ‬الجماعات‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الشأن،‭ ‬وبناء‭ ‬على‭ ‬سجلات‭ ‬المحتويات‭ ‬ومحاضر‭ ‬تسليم‭ ‬السلط،‭ ‬والقوائم‭ ‬المسلمة‭ ‬من‭ ‬طرف‭ ‬مصالح‭ ‬المحافظات‭ ‬على‭ ‬الأملاك‭ ‬العقارية،‭ ‬فقد‭ ‬تم‭ ‬تقييم‭ ‬ما‭ ‬مجموعه‭ ‬4403‭ ‬رسوم‭ ‬عقارية،‭ ‬ومطلبا‭ ‬للتحفيظ‭ ‬في‭ ‬الجماعات‭ ‬المعنية،‭ ‬الشيء‭ ‬الذي‭ ‬يمثل‭ ‬97‭ ‬في‭ ‬المائة‭ ‬من‭ ‬مجموع‭ ‬الممتلكات‭ ‬غير‭ ‬المقيدة‭ ‬بالسجلات‭ ‬العقارية‭ ‬باسم‭ ‬هذه‭ ‬الجماعات‭. ‬وبعد‭ ‬نجاح‭ ‬هذه‭ ‬الخطة،‭ ‬علم‭ ‬من‭ ‬مصدر‭ ‬في‭ ‬المديرية‭ ‬نفسها‭ ‬أنه‭ ‬سيتم‭ ‬تعميمها‭ ‬لتشمل‭ ‬الأملاك‭ ‬المحفظة‭ ‬وغير‭ ‬المحفظة‭ ‬لمجموع‭ ‬الجماعات‭ ‬الترابية،‭ ‬وذلك‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬وضع‭ ‬جرد‭ ‬نهائي‭ ‬للأملاك‭ ‬المحفظة‭ ‬أو‭ ‬في‭ ‬طور‭ ‬التحفيظ‭ ‬أو‭ ‬غير‭ ‬المحفظة‭ ‬في‭ ‬اسم‭ ‬14‭ ‬جماعة‭ ‬حضرية،‭ ‬التي‭ ‬كانت‭ ‬تكون‭ ‬المجموعات‭ ‬الحضرية‭ ‬والتي‭ ‬تم‭ ‬دمجها‭ ‬في‭ ‬جماعة‭ ‬حضرية‭ ‬واحدة‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬وحدة‭ ‬المدينة‭.‬

فبعد‭ ‬إحصاء‭ ‬الأملاك‭ ‬الجماعية‭ ‬وتسوية‭ ‬وضعيتها‭ ‬القانونية،‭ ‬وحمايتها‭ ‬من‭ ‬أيادي‭ ‬المتلاعبين،‭ ‬ستقوم‭ ‬المديرية‭ ‬بمواكبة‭ ‬الجماعات‭ ‬الترابية‭ ‬لوضع‭ ‬إستراتيجية‭ ‬لتدبير‭ ‬وتنمية‭ ‬أملاكها‭ ‬العقارية،‭ ‬ترتكز‭ ‬على‭ ‬ضبط‭ ‬سجلات‭ ‬محتويات‭ ‬أملاكها‭ ‬وفق‭ ‬الصيغة‭ ‬الجديدة‭ ‬التي‭ ‬ينص‭ ‬عليها‭ ‬السجل‭ ‬النموذجي،‭ ‬وتطبيق‭ ‬النظام‭ ‬المعلوماتي‭ ‬في‭ ‬تدبير‭ ‬واستغلال‭ ‬الأملاك‭ ‬الجماعية،‭ ‬ومراجعة‭ ‬الأكرية‭ ‬والإتاوات‭ ‬المستخلصة‭ ‬عن‭ ‬الاحتلال‭ ‬المؤقت‭ ‬للملك‭ ‬العام‭ ‬الجماعي‭ ‬لتحسين‭ ‬مردوديتها،‭ ‬وتطبيق‭ ‬المنافسة،‭ ‬قاعدة‭ ‬عامة‭ ‬في‭ ‬استغلال‭ ‬وتفويت‭ ‬الأملاك‭ ‬الجماعية‭ ‬لتحسين‭ ‬الحكامة‭ ‬وتطبيق‭ ‬الشفافية‭ ‬في‭ ‬تدبير‭ ‬هذه‭ ‬الثروة‭ ‬العقارية،‭ ‬واتخاذ‭ ‬الإجراءات‭ ‬القانونية‭ ‬لتأمين‭ ‬الوعاء‭ ‬العقاري‭ ‬الجماعي‭ ‬وتصفية‭ ‬وضعيته‭ ‬القانونية،‭ ‬وتطبيق‭ ‬الآليات‭ ‬القانونية‭ ‬والحكامة‭ ‬الجيدة‭ ‬في‭ ‬تدبير‭ ‬هذه‭ ‬الأملاك‭ ‬ومراقبة‭ ‬تسييرها‭.‬

عبد‭ ‬الله‭ ‬الكوزي

‭ ‬

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى