fbpx
حوادث

مساعد نجار يغتصب طفلا بالبيضاء

استغل ثقة الأسرة فيه وهتك عرض ابنها قبل أن يلوذ بالفرار

تمكنت عناصر الشرطة القضائية بأمن سيدي البرنوصي بالدار البيضاء، أخيرا، من إلقاء القبض على متهم بهتك عرض طفل يبلغ من العمر تسع سنوات.
وقالت مصادر الصباح  إن مساعد نجار اعتدى جنسيا وهتك عرض طفل بعد قيامه بأشغال نجارة في بيت أسرة الضحية، وهو ما اكتشفته الأم بعد فوات الأوان لتنقل ابنها إلى طبيب مختص، أكد أن الطفل يحمل آثار اعتداء جنسي، وهو ما لم تنتبه إليه الأم، إلا بعد أن لاحظت انطواء طفلها، وحاولت معرفة السبب منه ليسرد عليها بعض تفاصيل واقعة الاعتداء عليه جنسيا.
وانتقلت عناصر الشرطة القضائية إلى المحل الذي كان يشتغل به مساعد النجار، إلا أنها اكتشفت أنه غادره وأن مشغله لا يتوفر على هويته الكاملة، ولا يعرف عنه سوى الاسم الأول، إذ سبق أن اشتغل في عدة محلات نجارة وعرف باسم «ع»، ولم تمض إلا فترة قصيرة على تشغيله في محل مجاور لبيت الضحية، دون أن يدلي بأي وثيقة رسمية تثبت هويته وتمكن من تحديد المدينة التي ينتمي إليها. وأضافت المصادر ذاتها أن عناصر الشرطة القضائية انتقلت إلى الغرفة التي كان المتهم يكتريها مع عامل آخر في حي مولاي رشيد، إلا أنها اكتشفت أنه غادرها، حسب تأكيدات شريك الغرفة، إذ عاد مساعد النجار مسرعا وجمع أغراضه وغادر إلى وجهة غير معلومة، بعد أن واجهته أم الطفل بالحقيقة قبل تقديمها الشكاية.
وأوردت المصادر ذاتها أن صدمة الطفل جعلته يلوذ بالصمت، ولم يكشف عن كل تفاصيل الاعتداءات الجنسية التي تعرض لها من طرف مساعد النجار، ولا المرة الأولى التي تعرض فيها إلى هتك عرضه وهو ما أثبتته شهادات طبية، كما لم يحدد إن كان الفعل تكرر عدة مرات، خاصة أن اللقاء الأول الذي جمع المتهم بالضحية هو شقة الأسرة، حيث كان مساعد النجار يقوم بأعمال نجارة.

ضحى زين الدين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى