مجتمع

أحدث جهاز لفحص السرطان يصل البيضاء

مصحة خاصة تتسلم جهاز الكشف المتطور “هالسيون”

تسلمت مصحة “الساحل” لعلاج السرطان بالبيضاء أخيرا، جهاز الكشف المتطور “هالسيون”، لتصبح أول مصحة تتوفر على نظام العلاج المذكور بالمغرب، في سياق شراكة مع مزود المستلزمات الطبية العالمي “فاريان”، إذ تم، الجمعة الماضي، تنظيم حفل للمناسبة، استعرض فيه القيمون على المصحة وممثلو الشركة المزودة مزايا الجهاز العلاجي الجديد، الذي يضمن فعالية في الفحص وحرصا على سلامة المرضى.
ويمثل الجيل الجديد من أجهزة الفحص الدقيقة، ثورة في مجال علاج أمراض الأنكولوجيا، يرتقب أن تنفرد مصحة الساحل بتقديمه للمرضى، إذ ستكرس المؤسسة الصحية مكانتها في هذا المجال العلاجي، من خلال تأمين فحص سريع وفعال، وذلك من خلال إنجاز فحص بالصور في زمن لا يتعدى 15 ثانية، وفحص بالأشعة في حدود 30 ثانية فقط، علما أن الجهاز يتلاءم مع خصوصية جميع المرضى المصابين بالسرطان، فيما يتيح مزايا إضافية لفائدة مرضى سرطان البروستات والثدي، وكذا الرأس والعنق وغيرها من أنواع المرض الخبيث.
ويحتوي جهاز “هالسيون” على مسبار متعدد الجسيمات الإشعاعية (MLC)، يتيح الحصول على نتائج أفضل من المسبار التقليدي، علما أن تصميم الجهاز جاء ليحسن مجموعة من الشروط عند الفحص، إذ يظل قريبا من جسم المريض، ويوفر إمكانية الولوج إلى مجموعة من العلاجات، ضمن شروط تفضيلية.
وتمكنت مصحة “الساحل” لعلاج السرطان، من أن تصبح مؤسسة ذات مرجع مهم بالمغرب في الوقاية والعلاج من السرطان، إذ تعد اليوم من أبرز المراكز، التي تتوفر على خبرة كبيرة في رعاية ودعم وعلاج مرضى السرطان، إذ تضع المصحة رهن إشارة المصابين بالسرطان أحدث التقنيات الخاصة بالتشخيص أو العلاج.
وتضمن مصحة “الساحل”، بفضل خبرتها، وتوفرها على معدات طبية ذات مستوى عال جدا من حيث التكنولوجيا، ظروفا مثالية لرعاية مرضى السرطان، إذ تنهج منذ إنشائها في 2000 طريق التميز، من خلال فريق طبي ذي كفاءة عالية، ونوعية المعدات الطبية، التي تساير أفضل المعايير الدولية.
يذكر أن مصحة “الساحل” تأسست منذ حوالي 17 سنة على يد الأستاذ رضوان السملالي، والدكتور عمر حجي، وهي تتوفر على أحدث التقنيات الخاصة بعلاج السرطان، كما أنها تضع رهن إشارة المصابين ظروفا استشفائية مطابقة للمعايير الدولية، في ما يخص الرعاية والمرافقة الشخصية.
بدر الدين عتيقي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق