fbpx
ملف عـــــــدالة

هاجس اختراق الأجهزة من طرف الأجنبي

توظيف دركيين بالمنطقة الشمالية من طرف بارونات إسبان في تهريب المخدرات جوا

بعد أن كان الحديث يدور في وقت سابق عن اختراق الأجهزة الأمنية والدركية من طرف مافيات وتنظيمات إجرامية أو متطرفة، صار الخوف الأكبر اليوم من لعب الدور نفسه لكن من طرف أجنبي. فقد كشفت الأبحاث والتحريات أخيرا لجوء بارونات إسبان كبار في تهريب المخدرات إلى أوربا، إلى اختراق جهاز الدرك الملكي، بغرض الاستفادة من «خدمات» التغاضي ومساعدة «التستر».


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   


زر الذهاب إلى الأعلى