fbpx
الرياضة

فضائح الرشوة تهدد بتغيير طريقة اختيار منظم المونديال

اقترح الفرنسي ميشيل بلاتيني رئيس الاتحاد الأوربي توسيع طريقة منح استضافة كأس العالم، إثر فضائح الرشوة المتعلقة بمونديالَي 2018 و2022، معتبرًا أن «ضغوطًا» تمارس على المسؤولين الرياضيين.
وقال بلاتيني، وهو أحد الأعضاء24 في اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي التي ستصوت في 2 دجنبر المقبل لمضيفي نسختَي 2018 و2022، في مقابلةٍ مع صحيفة «تاجيس أنتسايغر» السويسرية «يمكننا تغيير الطريقة التي تُمنَح بها الاستضافة»، واعتبر أن بعض الإصلاحات يمكن أن تؤخذ بعين الاعتبار بعد «الفترة السيئة» الحاليَّة.
وأضاف بلاتيني: «يمكنكم تصور أن الضغط الذي يمارسه المرشح على الناخبين في كأس العالم يتراوح حجمه المالي بين 10 و20 مليار دولار أمريكي لكل دولة».


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى