fbpx
حوادث

إحالة متهم جديد في شبكة للاتجار الدولي في الكوكايين

أفرادها لهم ارتباط بتنظيم القاعدة ولها امتدادات بأمريكا اللاتينية وأوربا

أحالت عناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، أخيرا، متهما جديد في شبكة للاتجار الدولي في الكوكايين على قاضي التحقيق       
بمحكمة الاستئناف بسلا، بعد أن تبين أنه مرتبط بهذه الشبكة التي لها امتدادات بالخارج، ليصل مجموع المتهمين المتابعين في هذا الملف إلى أربعين.
وعلمت الصباح أن قاضي التحقيق استمع إلى مجموعة أولى من أفراد العصابة الإجرامية المتابعة بتهم تكوين عصابة إجرامية والسرقة الموصوفة وتزوير صفائح السيارات، والاتجار الدولي في المخدرات وتدبير أموال بنية استخدامها في ارتكاب أعمال إرهابية. وكشفت مصادر الصباح أن التحقيق مع أفراد العصابة التي كانت عناصر الأمن فككتها منذ حوالي شهر، سيستمر بعد العيد مباشرة إذ من المنتظر أن يتم التحقيق التفصيلي مع مجموعة من المتهمين المودعين بالسجن المحلي لسلا.
وكشفت التحريات التي قامت بها عناصر الأمن عن  إلى إلقاء القبض على المتهمين من بينهم إسبانيان ينتميان إلى هذه العصابة الإجرامية وبحوزتهما مبالغ مالية مهمة من العملة الأجنبية والمغربية، وكذا سيارات كانت تستعمل في ترويج المخدرات القوية بالمغرب, وكميات من الكوكايين و الشيرا وقنابل مسيلة للدموع.
وكشف البحث مع أفراد العصابة الأربعين أن للشبكة امتدادات بأمريكا اللاتينية وأوروبا وإفريقيا، وأنها تقوم بترويج المخدرات القوية (الكوكايين) ومادة الشيرا وكذا تصديرها إلى أوروبا بواسطة وسائل النقل البرية والبحرية والجوية.
وجعلت هذه الشبكة الإجرامية العابرة للحدود من مالي قاعدة لأعمالها الإجرامية بتواطؤ مع العناصر الإرهابية المنتمية لتنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي.
وتبين من خلال البحث الذي قامت به عناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية أن هذه الشبكة التي يديرها متهمون من جنسيات أجنبية تمكنت من نقل كميات مهمة من مادة الكوكايين من مالي وإدخالها إلى المغرب، فيما قامت بتصدير الباقي إلى بلدان أوروبية، كما قامت بتهريب مبالغ مهمة من العملة الأجنبية إلى الخارج.
الصديق بوكزول

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى