حوادث

مختصرات

انتحاران بمراكش و شيشاوة

نقلت جثتا شابين إلى مستودع الأموات بباب دكالة بمراكش، مساء الخميس الماضي، لإخضاعهما للتشريح الطبي، طبقا لتعليمات النيابة العامة، للوقوف على ملابسات الوفاة .
وكان الهالك الأول الذي كان يعمل مسؤولا في أشغال البناء، تم العثور عليه جثة، بعد انتحاره شنقا بأحد أوراش البناء بأبواب كليز بحي مبروكة، بمراكش.
واختفى الهالك عن الأنظار منذ الساعات الأولى من صباح اليوم ذاته، على غير عادته قبل أن يشرع زملاؤه في العمل في البحث عنه، حيث وجدوه جثة، معلقا بحبل مثبت على بناية قيد التشييد.
وحلت بالمكان عناصر الأمن التي فتحت تحقيقا في ظروف وملابسات الانتحار قبل أن يتم نقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات بباب دكالة، لإخضاعها للتشريح الطبي بناء على تعليمات النيابة العامة.
واهتز حي تازروت الجديدة بامنتانوت، باقليم شيشاوة، عصر اليوم ذاته على إيقاع سقوط شاب في العقد الثالث من العمر، بعدما ألقى نفسه من الطابق الثاني. وتجدر الإشارة إلى أن الهالك المسمى «ن ح» والبالغ من العمر 28 سنة، كان يعمل في ورش لإصلاح السيارات، لم يكن يعاني أي اضطرابات نفسية أو غيرها، حيث تجهل الأسباب الحقيقية وراء سقوطه من على مسكن والديه بالحي المذكور.
وفور علمها بالواقعة انتقلت عناصر الدائرة الأمنية بمفوضية امنتانوت رفقة السلطة المحلية إلى المكان للوقوف على ملابسات وظروف الحادث، قبل نقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات بمراكش، لإخضاعها للتشريح الطبي .
م . س (مراكش)
مصرع شخص في حادثة سير

لقب شخص مصرعه صباح الخميس الماضي في حادثة سير وقعت على الطريق الوطنية الرابطة بين الجديدة والبيضاء على مستوى جماعة اشتوكة بإقليم الجديدة، فيما أصيب 10 أشخاص آخرين بجروح متفاوتة 5 منهم إصابتهم خطيرة .
وكشفت مصادر أن الضحايا كانوا على متن ثلاث عربات إحداها فلاحية من نوع «بيكوب» كانت في اتجاه الدار البيضاء، قبل أن يفقد سائقها السيطرة على توازنها لتنقلب وتصطدم بسيارتين  خفيفتين كانتا تسيران في الاتجاه المعاكس .وخلفت الحادثة خسائر فادحة في العربات .
وفور علمها بالحادث، حلت مصالح الدرك الملكي التي فتحت تحقيقا لمعرفة ملابسات وأسباب وقوع الحادثة، كما تم انتداب سيارات إسعاف لنقل المصابين إلى قسم المستعجلات بالمستشفى الإقليمي بالجديدة، فيما نقل الشخص المتوفى إلى مستودع الأموات.
أحمد سكاب (الجديدة)

مواطنون “يعتقلون” لصا

حاصر مواطنون ظهر الخميس الماضي، لصا بشارع محمد الخامس بالرباط، غير بعيد عن مقر البرلمان، وحينما لاذ بالفرار طاردوه من ساحة البريد في اتجاه شارع الحسن الثاني، إذ أحكم الغاضبون قبضتهم عليه ووجهوا له لكمات وبعدها سلموه إلى مصالح الأمن.
وعاينت «الصباح» حشودا من المارة تطارد الموقوف، إذ تدخل مواطنون آخرون لثني الغاضبين عن الاعتداء عليه أمام الملأ.
وحسب ما استقته «الصباح» من المكان نفسه نشل الموقوف حافظة لفتاة بالشارع سالف الذكر، مستغلا الازدحام الذي يعرفه مركز الرباط تزامنا مع عطلة الصيف، وثم ولاذ بالفرار، فشرعت في الصراخ وساعدها المارة في تعقبه واسترجاع ما ضاع منها.
وأحيل المتهم على وكيل الملك قصد استكمال الإجراءات الزجرية والقانونية في حقه، بعدما ضبط في حالة تلبس، واستدعت الضابطة القضائية الفتاة الضحية للاستماع إلى أقوالها في محاضر رسمية.
ع.ل

جريمة قتل بسلا

اهتز حي مولاي إسماعيل بسلا، مساء الخميس الماضي، على وقع جريمة قتل ذهب ضحيتها شاب في مقتبل العمر، وهرعت عناصر الشرطة القضائية إلى مسرح الجريمة، كما أجرى ضباط الشرطة العلمية معاينة على جثة الهالك الذي قتل بطعنة سكين.
وعلمت «الصباح» أن الجاني (ح.إ) الملقب ب»خنفوسة» لاذ بالفرار نحو وجهة مجهولة وجمعت عنه الضابطة القضائية معطيات وأصدرت في حقه مذكرة بحث على الصعيد الوطني بتهمة القتل العمد.
واستنادا إلى المصدر نفسه، أمرت النيابة العامة بنقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات بالمركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا بالرباط لإجراء تشريح طبي عليه، بغرض التأكد من الأسباب الحقيقية وراء الوفاة. وحسب ما استقته «الصباح» من معطيات في الموضوع من شهود عيان، كانت للجاني حزازات مع المجنى عليه، ودخلا من جديد في ملاسنات بعد مغرب الخميس الماضي، فاستل الأول سكينا وطعن به الثاني ما تسبب له في نزيف دموي انتهى بوفاته قبل وصوله إلى المستشفى، واستدعت الضابطة القضائية عائلة الهالك للاستماع إلى أقوالها باعتبارها الطرف المطالب بالحق المدني، ومن المحتمل أن تستعين بأصدقاء الهالك لمعرفة طبيعة الخلافات مع المتهم المبحوث عنه.
ع.ل

رفض السراح لبائع مثلجات فاسدة

رفضت الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الابتدائية بمكناس، بعد التأمل في آخر جلسة الأربعاء الماضي، الاستجابة للملتمس الذي تقدم به دفاع المتهم(ع.ب)، حلواني مختص في بيع الحلويات والمثلجات، الرامي إلى تمتيع موكله بالسراح المؤقت، ولو مقابل كفالة مالية تحددها المحكمة، وهو الملتمس الذي عارضه ممثل النيابة العامة. في حين قررت الغرفة ذاتها الإفراج مؤقتا عن ابنه(ل.ب)، بعدما قضى أكثر من 45 يوما بالسجن المحلي تولال2، رهن تدبير الاعتقال الاحتياطي.
وأوضح دفاع المتهمين أن الاعتقال الاحتياطي ما هو إلا تدبير استثنائي وأن الأصل هو محاكمة المتهم في حالة سراح، مستندا إلى الفصل 159 من قانون المسطرة الجنائية، مبرزا أن مؤازريه يتوفران على جميع الضمانات. وحددت الغرفة ذاتها تاريخ 23 غشت الجاري موعدا لفتح صفحات الملف رقم 17/1435، بعدما قررت إعادة استدعاء باقي المشتكين. ويتابع المتهمان من أجل التسبب للغير في مرض بإعطاء مواد تضر بالصحة، وحيازة وصنع وبيع مواد غذائية مع العلم بأنها فاسدة، ووضع أشياء في تماس مع المواد الغذائية لا تمكن من إبقاء المنتجات المعدة للاستهلاك في حالة تستجيب للشروط المطلوبة للمحافظة على الصحة والسلامة، وعدم التوفر على الاعتماد الصحي، مع إضافة حالة العود في حق الأول. وخلال الجلسة تقدم دفاع مجموعة من الضحايا بالشهادات الطبية، مرفقة بلائحة المطالب المدنية في مواجهة الحلواني وابنه. وفي التفاصيل، ذكر مصدر»الصباح» أن القضية، التي تستأثر باهتمام الرأي العام المحلي بالعاصمة الإسماعيلية، تفجرت فجر 18 يونيو الماضي، عندما أشعرت الدائرة الحادية عشرة للشرطة، التي كانت تؤمن ساعتها ديمومة الأمن العمومي بالمنطقة الأولى بمكناس، باستقبال قسم مستعجلات المركز الاستشفائي الإقليمي محمد الخامس لمجموعة من الأشخاص من الجنسين، ومن فئات سنية مختلفة، ضمنهم قاصرون غير مميزين، بعضهم في وضعية صحية حرجة، تطلبت الاحتفاظ بهم تحت المراقبة الطبية تحسبا لأي مضاعفات، بعد إصابتهم بتسمم غذائي نتيجة تناولهم لمثلجات، أفاد بعضهم أنهم اشتروها من بائع مثلجات يعرضها على متن سيارة كبيرة الحجم بساحة الهديم التاريخية، فيما أفاد البعض الآخر أنهم اقتنوها من شاب في مقتبل العمر يعرضها داخل آلة للتبريد بالساحة الإدارية بالمدينة الجديدة (حمرية).
خليل المنوني (مكناس)

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
assabah

مجانى
عرض