fbpx
أخبار 24/24حوادث

مزور تنازلات قضائية بالجديدة يقع في يد الأمن

لم تنجح تدخلات جرت، منذ مساء أمس الخميس، لرفع الحراسة النظرية عن مسؤول سابق في الدفاع الحسني الجديدي، صاحب شركة لتسويق السيارات، إذ واصلت الشرطة القضائية التابعة للدرك الملكي بالجديدة، إلى حدود ظهر اليوم (الجمعة)، الاستماع إليه، بعد قضاء ليلته الأولى رهن الحراسة النظرية.

وحسب مصادر متطابقة، فإن المتهم نسبت إليه مجموعة من الشكايات التي تتعلق بالنصب والاحتيال، والمقرونة بشيكات من دون مؤونة، بلغت في المجموع مليونين ومائة ألف درهم، كانت موضوع شكاية سابقة، عرفت تلاعبات إثر استصدار المتهم نفسه، تنازلات تحمل توقيع محامي المطالب بالحق المدني، وهي القضية الجنحية التي رفعها المحامي بعد علمه بمآل شكاية موكله ومفاجأته بأنه تنازل عن الشكاية، إذ يواجه فيها المتهم بالتزوير.

وعلمت “الصباح” أن الشكاية الجديدة التي أوقعت المتهم في شرك الدرك الملكي، رفعها مهاجر بالإمارات، عقد شراكة تجارية مع المتهم ذاته، قبل أن يجد نفسه بين يدي محتال، ذي نفوذ، إذ لم تنفعه مختلف المساطر التي سلكها في مواجهته لاسترداد أمواله، لدرجة أنه وجه رسالة في رمضان الماضي، تتوفر “الصباح” على نسخة منها، إلى الوكيل العام لدى محكمة النقض يطالب فيها بتحويل ملفاته ضد المتهم إلى محكمة أخرى خارج نفوذه بالجديدة.

وتجدون تفاصيل أخرى عن الموضوع في عدد جريدة الصباح الصادرة لنهاية الأسبوع الجاري، والموجودة حاليا في الأكشاك.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى